الاتحاد الوطني..تضحيات كبيرة ونضال مستمر

کوردستان 11:07 AM - 2024-05-29
الاتحاد الوطني الكوردستاني PUKMEDIA

الاتحاد الوطني الكوردستاني

الرئيس مام جلال الاتحاد الوطني

تمر علينا يوم 1/6/2024، ذكرى تأسيس الإتحاد الوطني الكوردستاني، هذا الحزب الذي حقق الكثير من الإنجازات العظيمة التي لايمكن إيجازها بصفحات معدودة، لأنها إنجازات كتبت بحروف من التضحية والنضال سطرها أبطال هذا الحزب وشهدائه الذين روت دمائهم الطاهرة أرض كوردستان وجبالها ووديانها، وقد لعب الإتحاد الوطني الكوردستاني دوراً فاعلا في ترسيخ دعائم الديمقراطية والتعايش السلمي بين القوميات في العراق، وطرح مفاهيم جديدة وثقافة جديدة مبنية على أسس ديمقراطية لم يكن يعرفها العراق بعد، وذلك بفضل القيادة الحكيمة لفخامة فقيد الامة الرئيس جلال طالباني.

تضحيات كبيرة

يقول عضو الاطار التنسيقي عائد الهلالي لـPUKMEDIA: الاتحاد الوطني الكوردستاني لعب دوراً مهماً وكبيراً في مقارعة النظام البعثي البائد، كما لعب دوراً كبيراً في تغيير النظام وبناء العراق الجديد.
واضاف: ان الاتحاد الوطني الكوردستاني قدم تضحيات جسام من اجل تحرير العراق بقيادة فقيد الامة الرئيس مام جلال ورفاقه والقضاء على النظام الديكتاتوري البائد.
واوضح: نقول للسيد بافل جلال طالباني رئيس الاتحاد الوطني الكوردستاني انتم تسيرون على الطريق الصحيح وعلى نهج الرئيس مام جلال ونرجو ان تكون هناك خطوات اخرى منكم لبناء دولة عراقية عصرية من خلال جهودكم وتجاربكم الكبيرة.

بناء النظام الديمقراطي في الاقليم

يقول عائد الهلالي: الاتحاد الوطني الكوردستاني له دور كبير في بناء النظام الديمقراطي في اقليم كوردستان وتحويله من منطقة منعزلة الى منطقة تحضى باهتمام العالم وهذا الامر جاء بفضل الدور الكبير لفقيد الامة الرئيس مام جلال.
واضاف: الاتحاد الوطني قدم صور نبيلة وجميلة والتطور الحاصل في اقليم كوردستان جاء بسبب التصور والفكر الكبير لقيادة الاتحاد الوطني الكوردستاني تلك القيادات القادرة على صناعة نظام يحظى باحترام العالم اجمع.
واوضح: جهود كبيرة للاتحاد الوطني، ولانستطيع اغتزال هذا الدور التاريخي للاتحاد الوطني في بعض الاسطر، ونقول لقيادة الاتحاد الوطني الكوردستاني لقد اسستم حزبا كبيرا وطنيا يحظى باهتمام واحترام الجماهير والشركاء السياسيين.

مواقف مشرفة

يقول المحلل السياسي رياض الوحيلي لـPUKMEDIA: لاتحاد الوطني الكوردستاني له مواقف مشرفة وكبيرة في بناء العملية السياسية، مواقف تتناسب مع العملية السياسية منذ سقوط النظام البائد ولحد الان.
واضاف: الاتحاد الوطني الكوردستاني كان له دور فاعل قبل سقوط النظام في دعم المعارضة العراقية وبعد سقوط النظام في بناء العملية السياسية وبناء العراق الجديد.

دور كبير وفاعل

يقول رياض الوحيلي: الرئيس مام جلال له دورا كبير في بناء العراق وكانت له مواقف وطنية رائعة واشادت به المرجعية العليا عندما اطلقت عليه اسم (صمام الامان) في جمع الاطراف السياسية ومعالجة المشاكل.
واضاف: ان الاتحاد الوطني الكوردستاني استمر على نهج الرئيس مام واستمر في مواقفه المشرفة والمعتدلة، وهذه المواقف تتوافق مع بناء الدولة وتطور الدولة وهذا الامر يحسب للاتحاد الوطني وقياداته.

تأسيس الاتحاد الوطني

قبل 49 عاما وفي الأول من حزيران عام 1975، وإثر نكسة ثورة أيلول، تأسس الاتحاد الوطني الكوردستاني، على يد فقيد الامة الرئيس مام جلال ورفاقه (نوشيروان مصطفى، د. كمال فؤاد، د. فؤاد معصوم، عادل مراد، عبدالرزاق فيلي، عمر شيخ موس).
وكانت ولادة الاتحاد الوطني في ذلك الظرف الحساس، ضرورة حتمية بالنسبة لشعب كوردستان، حيث تمكن الاتحاد الوطني من إشعال الثورة من جديد بعد عام من تأسيسه، ومنذ سقوط النظام البعثي البائد عام 2003، يناضل الاتحاد الوطني بلا هوادة في بغداد، لنيل حقوق شعب كوردستان في إطار العراق الاتحادي الديمقراطي، وفي اقليم كوردستان يحمل لواء تحقيق العدالة والحكم الرشيد، لينعم المواطنون كافة بخيرات البلد دون تمييز.

PUKMEDIA

شاهد المزيد

الأكثر قراءة

لتصلكم اخبارنا لحظة بلحظة

حملوا

Logo تطبيق

app app Logo
The News In Your Pocket