ايران وتركيا تعبران عن مخاوفهما بشأن الاستفتاء

صرح مكتب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الأحد، إن إردوغان ونظيره الإيراني حسن روحاني تحدثا هاتفيا بشأن الاستفتاء المقرر على استقلال إقليم كوردستان العراق وعبرا عن مخاوفهما من أن يؤدي إلى حدوث فوضى في المنطقة.
وجاء في بيان لمكتب إردوغان "أوضح الزعيمان أن عدم إلغاء الاستفتاء سيحدث فوضى في المنطقة وأكدا على الأهمية الكبيرة التي يوليها الزعيمان لوحدة أراضي العراق".
وفي وقت سابق قال إردوغان " "نحن نقول شيئا لدينا حدود تبلغ 350 كلم مع العراق كما أن هناك أقربائنا التركمان ومشاركينا في الدين وانتمائهم إلى الأعراق الكوردية والتركمانية والعربية، ولكن إذا توجهتم نحو تقسيم العراق لا نستطع أن نقول لكم تفضلوا وتابعوا".
في حين قرر مجلس الأمن القومي الإيراني، اليوم الأحد، إغلاق المجال الجوي للبلاد أمام إقليم كوردستان، ووقف كل الرحلات الإيرانية إلى مطارات الإقليم، بطلب من حكومة العراق.
الجدير بالذكر، أن مجلس النواب العراقي، صوت الثلاثاء 12 أيلول، على رفض استفتاء إقليم كوردستان، وألزم رئيس الوزراء، حيدر العبادي باتخاذ كافة التدابير التي تحفظ وحدة العراق.
ويسعى إقليم كوردستان إلى إجراء استفتاء يوم غد الإثنين، لاستطلاع رأي سكان محافظات الإقليم الثلاث حول رغبتهم في البقاء داخل العراق أم الانفصال عنه.

PUKmedia عن سكاي نيوز

24/9/2017 22:50:00