" 150 الف دولار رشاوى لالغاء استجواب وزير الزراعة"

تشكلت لجنة تحقيقية حول تسلم بعض النواب رشاوى مقابل سحب تواقيعهم عن استجواب وزير الزراعة فلاح حسن زيدان، فيما بين مصدر نيابي ان اللجنة ستتحقق مع 7 نواب على خلفية سحب التواقيع.

وكان مجلس النواب قد قرر، أمس الأول الخميس إلغاء استجواب وزير الزراعة فلاح زيدان الذي كان من المقرر أن يُجرى الخميس لسحب عدد من النواب تواقيعهم.

وقال النائب بختيار شاويس عضو كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني في تصريح خاص لـ PUKmedia:  ان لجنة تحقيقة تشكلت لاماطة اللثام عن ملابسات سحب نواب تواقيعهم عن استجواب وزير الزراعة، موضحا، ان اللجنة ستتحق مع 7 نواب في المجلس.

واصدرت وزارة الزرعة اليوم، بيانا بشأن سحب بعض النواب لتواقيعهم مؤكدا ان الوزير فلاح حسن زيدا كان على اتم الاستعداد لحضور جلسة الاستجواب.

من جانبها قالت النائبة عن كتلة الاحرار زينب الطائي خلال مؤتمر صحفي امس الاول الخميس، ان المحاصصة قتلت  استجواب وزير الزراعة فلاح زيدان، مشيرة الى ان بعض النواب شطبوا تواقيعهم بطريقة غير قانونية، لافتة الى ان سحب التواقيع بطلب رسمي هو أمر طبيعي، لكن البعض شطبوا تواقيعهم بطريقة غير قانونية، لأن قرار المحكمة لا يسمح بشطب التواقيع دون طلب رسمي وبيان الأسباب.

واضاف النائب شاويس: ان 7 من النواب سيتم التحقيق معهم حول  ادعاءات تلقى رشاوى تصل الى 150 الف دولار مقابل سحب تواقيعهم عن استجواب وزير الزراعة.

وقالت مصادر خبرية اليوم، ان لجنة النزاهة استضافت النائب عن دولة القانون هدى سجاد بسبب الادعاءات التي صرحت بها مؤخراً عن تسلم بعض اعضاء مجلس النواب مبالغ مالية لسحب تواقيعهم بشأن استجواب الوزراء، مشيرة الى ان لجنة النزاهة تحقق معها لمعرفة كيفية حصولها على هذه المعلومات”.

وكانت النائبة هدى سجاد، قد كشفت في وقت سابق عن تقاضي عدد من النواب لمبالغ مالية تصل إلى 150 الف دولار كرشى مقابل سحب تواقيعهم عن استجواب أحد الوزراء من قبل مجلس النواب.

 

 

PUKmedia خاص

19/8/2017 17:32:00