دعوة الى اغاثة الايزيديين الناجين من بطش داعش

وجهت منظمة الدفاع عن الشعوب المضطهدة ومنظمة هاوار الاغاثية رسالة الى جميع الاقاليم الالمانية، من اجل معالجة ودعم الايزيديين الناجين من بطش تنظيم داعش الارهابي.

وجاء في الرسالة التي تسلم PUKmedia نسخة منها: بعد مرور 3 اعوام على جريمة الابادة الجماعية التي تعرض لها الايزيديين في شنكال، ندعو لتكثيف الجهود من اجل معالجة الناجين من بطش تنظيم داعش الارهابي وخاصة الذي وصلوا الى المانيا، وتسهيل امورهم عن طريق برنامج انساني بالاضافة الى تقديم الدعم والمساندة اللازمة لهم في جميع الجوانب الانسانية والنفسية والمعنوية. 

ودعت الرسالة الى تحديد المجرمين الذين اقترفوا هذه الجريمة البشعة وتقديمهم الى العدالة بالاضافة الى الاعتراف الرسمي بجريمة الابادة الجماعية التي تعرض لها قضاء شنكال.

واشارت الرسالة الى تقرير الامم المتحدة الذي ذكر بأن اكثر من 5000 مواطن ايزيدي راحوا ضحية هذه الجريمة بالاضافة الى تشريد اكثر من 430 الف مواطن ايزيدي آخرين من الاطفال والنساء والشيوخ، كما اشار التقرير الى ان نحو 5000 من النساء الايزيديات تم اختطافهن، 900 فقط تم تحريرهن، وجميع هؤلاء تعرضن الى الاغتصاب والتعذيب والبيع في سوق النخاسة على يد عناصر تنظيم داعش الارهابي.

وجاء في ختام الرسالة: ان نحو 120 الف مواطني ايزيدي يعيشون في مدن المانيا جميعهم فروا من الظلم والاضطهاد المذهبي، داعية الى دعم ومساندة جميع المواطنين الايزيديين.

 

 

PUKmedia شهاب عثمان/ المانيا

 

29/7/2017 11:15:00