تركيا تسمح لشقيق أوجلان بزيارته في ايمرالي

قررت السلطات التركية السماح لزعيم حزب العمال الكوردستاني، عبد الله أوجلان، المسجون في جزيرة إيمرالي في بحر مرمرة، بلقاء شقيقه الأصغر محمد، وذلك بمناسبة عيد الأضحى.
يذكر أن الزيارة الأخيرة لأوجلان كانت من قبل أعضاء في "اللجنة الأوروبية لمناهضة التعذيب" في أبريل/نيسان الماضي.
ويقضي أوجلان حكما بالحبس مدى الحياة، في سجنه بجزيرة إيمرالي، بعد إلقاء القبض عليه في كينيا في 15 فبراير/شباط 1999 وإحضاره إلى تركيا، حيث مثل أمام القضاء وحكم عليه في البداية بالإعدام بتهمة "الخيانة العظمى"، لكن الحكم خفف إلى السجن "مدى الحياة"، بعد إلغاء عقوبة الإعدام بموجب قوانين التوأمة مع الاتحاد الأوروبي.
وذكرت وسائل اعلام تركية أنه لم يسمح لأسرة اوجلان بزيارته منذ 6 أكتوبر/تشرين الأول 2014.
ولم يسمح لمحامي أوجلان بزيارته منذ انهيار وقف إطلاق النار بين حزب العمال الكوردستاني وقوات الأمن التركية قبل عام.
ويأتي قرار السلطات التركية بعد أيام من بدء حوالى خمسين ناشطا مؤيدا للقضية الكوردية بينهم نواب، إضرابا عن الطعام في دياربكر جنوب شرق تركيا احتجاجا على قلة المعلومات المتعلقة بأوجلان.
وكان أوجلان أجرى مفاوضات سرية مع سلطات أنقرة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار طبق في 2013، لكنه انهار قبل عام من الآن، واستؤنفت المعارك في جنوب شرق تركيا حيث الغالبية كوردية.
وأوقع النزاع أكثر من 40 ألف قتيل منذ 1984.

PUKmedia وكالات

11/9/2016 10:59:00