السيطرة على مقر قيادة داعش بمنبج

قال الجيش الأميركي في بيان اليوم الثلاثاء: إن مقاتلين معارضين مدعومين من الولايات المتحدة ويقاتلون تنظيم داعش الارهابي في سوريا، سيطروا على مقر لقيادة العمليات في مدينة منبج مطلع الأسبوع.

وكان مقر قيادة "داعش" مستشفى واتخذ منه مركزا للقيادة والإمدادات اللوجستية. 

وذكر البيان أن مقاتلي المعارضة المدعومين من واشنطن سيطروا على جزء من المدينة وهو ما مكن المدنيين في المنطقة من الفرار من القتال.

وقال البيان: إن مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية ما زالوا يقاتلون عناصر داعش على أربع جبهات للسيطرة على منبج وطهروا أراضي، بينما تقدموا صوب وسط المدينة.

وأضاف البيان أن عناصر داعش شنوا هجمات مضادة لكن المقاتلين احتفظوا بقوة الدفع بمساعدة الضربات الجوية للتحالف بقيادة الولايات المتحدة.

 وقال البيان: إن التحالف نفذ أكثر من 450 ضربة جوية في محيط منبج منذ بدء العملية للسيطرة على المدينة.

وعلى صعيد متصل، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه قتل 85 مدنيا على الأقل، بينهم 11 طفلا، فجر اليوم الثلاثاء، في قصف جوي للتحالف الدولي بقيادة واشنطن، استهدف قرية التوخار الواقعة تحت سيطرة تنظيم داعش في محافظة حلب في شمال سورية.

 

PUKmedia  متابعة

19/7/2016 16:58:00