المنتدى الاقتصادي العراقي ـ الاوكراني السادس

شارك سفير جمهورية العراق لدى اوكرانيا شورش خالد سعيد في المنتدى الاقتصادي السادس لمجلس رجال الاعمال العراقي ـ الاوكراني، الذي انعقد في كييف، بحضور رئيس المجموعة البرلمانية الاوكرانية للصداقة مع العراق النائب "ايغور لابين" ورئيس غرفة التجارة والصناعة الاوكرانية السيد "غينادي تشيجيكوف" ووفد من اتحاد الغرف التجارية العراقية واقليم كوردستان ورجال الاعمال العراقيين مكون من مندوبي اكثر من 25 شركة برئاسة عباس النوري وعدد غفير من رجال الاعمال الاوكرانيين ومندوبي الشركات الاوكرانية.
رحب السيد "تشيجيكوف"، في مستهل الجلسة الافتتاحية، بالوفد العراقي الزائر وممثلي الشركات الاوكرانية، مؤكداً ان شركات بلاده تسعى للحصول على فرص جديدة للتجارة مع مختلف الدول ومن بينها العراق، الذي يُعد سوقاً واعدة للمنتجات الاوكرانية، مشيراً الى  وجود شركات اوكرانية كبيرة في بغداد والبصرة واربيل وكركوك.
من جانبه، القى السيد السفير شورش خالد سعيد كلمةً اكد فيها على تحقيق العديد من النجاحات في معالجة المعوقات، التي تعترض سبيل تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية بين العراق واوكرانيا، موضحاً بان الانتصارات الكبيرة التي حققتها القوات المسلحة العراقية بمشاركة الحشد الشعبي وقوات البيشمركة ضد كيان "داعش" الارهابي في الفترة الأخيرة ساعدت على زيادة نشاط الشركات الأوكرانية في العراق، خاصةً شركات انتاج المواد الغذائية كاللحوم والدواجن والزيوت والذرة والبيض والمعجنات والحلويات، إلى جانب شركات صناعة وتجارة المواد الإنشائية.
كما القى عضو البرلمان الاوكراني ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية مع العراق السيد "ايغور لابين" كلمةً،  اشاد فيها بدور السفارة المتميز في السنوات السابقة في تعزيز العلاقات بين كييف وبغداد والمتابعة الشخصية والحثيثة للسيد السفير شورش خالد سعيد للمواضيع المشتركة، بما يعزز العلاقات السياسية والاقتصادية بين البلدين، مُنوَّهاً الى ان اسباب انخفاض التبادل التجاري العراقي ـ الاوكراني يعود الى النزاع المسلح في شرق اوكرانيا، فضلاً عن الحرب الضروس التي يخوضها العراق ضد ارهابي "داعش".
كذلك تحدث السيد عباس النوري رئيس الوفد العراقي الزائر عن التبادل التجاري بين العراق واوكرانيا، موضحاً بانه "ليس بمستوى الطموح وان مجلس رجال الاعمال العراقي - الاوكراني سيعمل جاهداً توسيع حجم التجارة بين البلدين".
والقيت ايضاً خلال الجلسة الافتتاحية للمنتدى العديد من الكلمات والمداخلات، التي تضمنت الكثير من المقترحات والافكار لتنشيط التعاون التجاري والاقتصادي المباشر بين البلدين.
وبعد انتهاء الجلسة الافتتاحية، توزع مندوبو المنتدى على ورش المباحثات الثنائية المباشرة بين رجال الاعمال العراقيين والاوكرانيين حول مختلف الامور التجارية ذات الاهتمام المشترك.



  PUKmedia

19/5/2016 10:59:00