مقتل العديد من القيادات بقصف مقر الشرطة الاسلامية بالموصل

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الأربعاء، بأن مجموعة من أبرز قيادات تنظيم داعش الاجرامي عقدت اجتماعاً مهماً أمس الثلاثاء في مقر الشرطة الاسلامية التابعة لتنظيم داعش، إلا ان طائرات التحالف الدولي قصفت المقر بالكامل .
وقال غياث سورجي مسؤول اعلام مركز تنظيمات نينوى للاتحاد الوطني الكوردستاني في تصريح خاص لـ PUKmedia: إن طائرات التحالف الدولي قصفت مقر الشرطة الإسلامية التابعة لتنظيم داعش، الكائن في منطقة الدواسة في الساحل الايمن لمدينة الموصل، وجاء القصف اثناء اجتماع مجموعة من قيادات التنظيم في المقر، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات منهم.
وبين سورجي إن القصف أسفر عن تدمير مقر الشرطة الاسلامية وكذلك ديوان الوقف السني سابقاً،  بقصف للتحالف الدولي اثناء اجتماع قيادات داعش في المبنيين، ما أدى الى مقتل وإصابة أكثر من 30 من عناصر وقيادات التنظيم الارهابي، وتدمير المبنيين بالكامل، وثلاث عجلات عائدة لقيادات التنظيم.
وفي الشأن ذاته أضاف سورجي: إن طائرات التحالف الدولي قصفت هدفاً للتنظيم بمركز قضاء شنكال،  اسفر عن مقتل 11 من عناصر التنظيم، واصابة 7 آخرين، وتدمير عدد من الاسلحة الثقيلة والخفيفة، مؤكداً  ان الارهابي الخطير المدعو ( احمد حامد)، وهو مسؤول ديوان المساجد في الموصل قتل بغارة للتحالف الدولي استهدفت مقره وسط مدينة الموصل.
 
PUKmedia حليمة عبدالوهاب / الموصل

30/9/2015 18:49:00