الرئيس معصوم يدعو الاتحاد الأوروبي الى مضاعفة دعمه للعراق

استقبل سيادة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم في قصر السلام ببغداد صباح يوم الثلاثاء 25/8/2015 رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في العراق يانا هيباشكوفا، بمناسبة انتهاء مهام عملها.
ودعا سيادته، الاتحاد الأوروبي إلى مضاعفة دعمه للعراق، مثمنا مساندة الاتحاد الأوروبي للعراق، لاسيما في حربه الراهنة على تنظيم داعش الارهابي، كما أثنى، خلال اللقاء، على جهود السيدة هيباشكوفا في تعزيز وتوطيد العلاقات بين العراق والاتحاد الأوروبي، متمنيا لها النجاح في مهامها المقبلة.
وجدد رئيس الجمهورية تأييده المطالب الداعية إلى الاصلاحات، مشيراً إلى ضرورة المكافحة الجذرية للفساد، فضلا عن وضع خطط استراتيجية تشمل جميع المجالات الخدمية والسياسية والادارية والاقتصادية والقضائية، وليس مجرد اجراءات آنية وفوقية.
كما شدد سيادته على أهمية احترام مبادئ الدستور كأساس لأي اصلاحات، معتبرا أن "العدالة لا تقوم إلا على أساس سيادة القانون، وعلى أن يشعر الشعب بأن هناك حماية قانونية فعلية لحقوقه".
وفيما أكد الرئيس معصوم على ضرورة عدم تأجيل انجاز مصالحة وطنية شاملة، دعا إلى لزوم وضع الأطر العامة لها من المحافظات والمكونات المناطقية.
من جانبها أكدت هيبوشكوفا مواصلة الجهود من أجل استمرار الخطط والبرامج التي خصصها الاتحاد الأوروبي للعراق، واقامة مشاريع خدمية عاجلة للمناطق المحررة من وطأة الارهاب، لاسيما في محافظتي صلاح الدين وديالى. كما دعت إلى دعم الممثليات الدبلوماسية لدول الاتحاد الأوروبي من أجل تعزيز العلاقات واستمرار التواصل مع دول الاتحاد.

PUKmedia بغداد

25/8/2015 14:39:00