مهدي زانا: مام جلال هو المبادِر لعملية السلام بتركيا

استقبل الرئيس مام جلال يوم الأربعاء، الصديق والمثقف والسياسي المخضرم مهدي زانا.
وجرى اللقاء بحضور عادل مراد سكرتير المجلس المركزي للاتحاد الوطني الكوردستاني وأعضاء سكرتارية المجلس وبهروز كلالي وأمين بابا شيخ ممثلَيْ الاتحاد الوطني في تركيا وألمانيا، حيث أعرب مهدي زانا عن سعادته بزيارة الرئيس مام جلال، متمنياً له كامل الصحة والعافية.
وأشاد مهدي زانا خلال اللقاء بالدور الانموذجي للرئيس مام جلال، موضحاً أن الرئيس مام جلال رمز الديمقراطية والقومية في المنطقة، وله بصمته الواضحة في ذلك، كما للرئيس مام جلال بصمته في المساعدة والتنسيق بكوردستان تركيا، مشيراً الى محاولاته المستمرة في إحلال السلام في تركيا، والرئيس مام جلال هو المبادر لعملية السلام بتركيا، لذلك يجب توجيه هذه المحاولات بما يخدم القضية الكوردية والديمقراطيين في تركيا، ويجب التعامل بحنكة وذكاء مع الأحداث.
من جانبه، شكر الرئيس مام جلال المثقف وصديقه القديم مهدي زانا على مشاعره الصادقة وزيارته له في مدينة السليمانية.


PUKmedia

19/8/2015 17:37:00