عبد المهدي يطرح مقترحين لمعالجة هبوط أسعار النفط

كشف وزير النفط في الحكومة الاتحادية عادل عبد المهدي، عن مقترحين لمعالجة هبوط أسعار النفط.
وكتب عبد المهدي على صفحته في الـ "فيس بوك"، ان هناك مقترحين لمعالجة هبوط أسعار النفط، "الأول ترك الأسعار تهبط إلى حد يخرج معه من السوق كل المنتجين الهامشيين الذين يحتاجون لأسعار نفط مرتفعة ليواصلوا إنتاجهم، وبذلك تتخلص (أوبك) من الفائض من دون خسارة برميل واحد من حصتها السوقية".
واشار وزير النفط، إلى ان المقترح الثاني هو "أن تقوم (أوبك) بتخفيض 5 في المائة من إنتاجها أي ما يعادل نحو 1.5 مليون برميل يومياً".
من جهة أخرى، توقع عبد المهدي، أن يشهد النصف الثاني من العام الحالي تصاعداً في اسعار النفط، معرباً عن اعتقاده بعدم عودة الاسعار الى ما كانت عليه خلال السنوات الماضية.
وقال عبد المهدي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الطاقة التركي تانر يلدز عقده، اليوم الإثنين، في بغداد إن "وزارة النفط اقترحت بناء الموازنة العامة على اساس 60 دولاراً للبرميل"، مشيراً الى أن "ذلك كان تقديراً جيداً بناءً على اوضاع السوق قبل ان تصل الاسعار الى القعر".
وأضاف عبد المهدي أن "الاسعار قد لا تعود الى ما كانت عليه خلال السنوات الماضية"، لافتاً في ذات الوقت الى أن "اسعار النفط ستبدأ بالصعود تدريجياً بعد النصف الثاني او الاخير من العام الحالي بشكل بطيء ولكن بتسارع متزايد".
يذكر أن اسعار النفط العالمية شهدت انخفاضاً كبيراً هو الاول من نوعه منذ خمسة اعوام، مما ادى الى تضرر العديد من البلدان بينها العراق.


PUKmedia

19/1/2015 13:20:00