المرجعية تطالب بالكشف عن المتورطين باغتيال أئمة البصرة

دان ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي حادثة اغتيال ائمة المساجد من اهل السنة في البصرة، فيما اشار الى ضرورة استثمار الغاز الطبيعي الذي يعد ثروة وطنية كبيرة ليعزز الثروة النفطية .
وقال الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة التي القاها في صحن الامام الحسين اليوم وحضرها PUKmedia " ان الشهداء ( اربعة من ائمة البصرة )  المغدورين كانوا نواة للالفة بين العراقيين لما عرفوا عنهم بالوسطية في التعامل مع ابناء البلد الواحد، داعيا القوات الامنية الى الاسراع بالكشف عن الجناة المنفذين لعملية الاغتيال الاثمة.
الى ذلك دعا الكربلائي، المسؤولون في الحكومة الى اهمية استثمار الغاز الطبيعي المصاحب لاستخراج النفط كونه يعد ثروة وطنية كبيرة، والإسراع بالاستفادة من تجارب الدول الاخرى والاستعانة من خبراتها في جعل هذه الثروة مصدرا وطنيا، مجددا في ذات الوقت دعوته الى وضع الخطط السريعة لتقويض الفساد والقضاء على الهدر بالأموال العامة وتعزيز الثروة الوطنية من خلال تفعيل القطاعات الأخرى ومنها الصناعة .
 وشدد الكربلائي على مطالب العمال في القطاع الصناعي الذين اصبحوا محرومين من رواتبهم، مؤكدا ان هؤلاء العمال لاقوا ظروفا صعبة لاسيما وأنهم افنوا الكثير من اعمارهم في خدمة بلدهم، مشددا على ان تقوم الحكومة بمساعدتهم وانتشالهم من خلال اعادة صرف رواتبهم ولو بصورة مؤقتة.
واختتم الكربلائي خطبته، حيث أكد على ان كثرة العطل اثرت بشكل كبير على تدني المستوى العلمي والمهني لدى الطلبة بسبب عدم اكتمال المناهج التدريسية، مشيرا الى ان هذه العطل اخذت تاثر على البناء النفسي للطالب والمعلم على حد سواء .

PUKmedia  جميل زنگنة / كربلاء

9/1/2015 15:27:00