ترامب ينفي إرسال 120 ألف جندي للخليج

نفى الرئيس الأميركي دونالد ترامب وجود خطة لإرسال حشود ضخمة من قواته إلى الخليج تحسبا لمواجهة عسكرية مع إيرانية، بينما استبعد المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي احتمال اندلاع حرب مع الولايات المتحدة.

وردا على ما ورد في تقرير لصحيفة نيويورك تايمز عن نية واشطن إرسال 120 ألف جندي إلى الخليج، قال ترامب لصحفيين في البيت الأبيض اليوم الثلاثاء إن إدارته لم تخطط لذلك، واصفا التقرير بأنه "أخبار كاذبة".

وصرح بخصوص احتمال إرسال أعداد كبيرة من الجنود إلى الخليج "هل سأفعل ذلك؟ على الإطلاق. ولكننا لم نخطط لهذا. نأمل ألا  نضطر للتخطيط لذلك.. وإذا فعلنا سنرسل عددا أكبر من ذلك".

وأعلنت واشنطن قبل أيام إرسال حاملة الطائرات "أبراهام لنكولن" والسفينة الهجومية "أرلنغتون" وقاذفات من طراز "بي 52" إلى الخليج، وبررت ذلك بمعلومات عن تهديدات إيرانية تستهدف مصالح أميركية بالمنطقة، وأشارت تحديدا إلى احتمال تعرض أهداف اميركية بالخليج واليمن وسوريا والعراق لهجمات متنوعة من قبل إيران مباشرة أو من قبل جماعات موالية لها.

وفي طهران، قال مرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي اليوم إنه لن تكون هناك حرب وإن خيار الشعب الايراني هو مقاومة واشنطن.

وأضاف خامنئي في تصريحات بثها التلفزيون الإيراني أن مبدأ التفاوض مع واشنطن خاطئ حينما تريد استهداف صواريخ إيران ونفوذها الإقليمي.

 

وأوضح المرشد الإيراني أن بلاده لن تتفاوض مع الولايات المتحدة بشأن الاتفاق النووي، وأكد أن المواجهة مع واشنطن هي مواجهة إرادات وأن المنتصر فيها هو الشعب الإيراني.

PUKmedia وكالات

 

 

 

14/5/2019 21:30:00