الحكيم: نريد ان يكون الاتحاد الوطني الكوردستاني قويا

زار وفد من تحالف الاصلاح والاعمار اليوم الاثنين 15/10/2018 برئاسة سماحة السيد عمار الحكيم وبحضور نصار الربيعي وخالد العبيدي وكاظم الشمري وليلى الخفاجي وحيد الملا والدكتور احمد الفتلاوي وعبد الله الزيدي، زار بافل طالباني في دباشان.

وجرى خلال اللقاء بحث خطوات تشكيل الحكومة العراقية المقبلة والية حل المشاكل بين اقليم كوردستان وبغداد، واكد المجتمعون وباهمية تمتين العلاقات بين الطرفين.

من جانبه، اشاد الحكيم سابقا بدور الرئيس مام جلال في العراق في الصلح السياسي، مضيفا ان فخامة الرئيس الراحل كان صمام الامان لجميع الاطراف، واؤكد ان بافل طالباني النجل الاكبر للرئيس مام جلال سيواصل نفس السياسة الحكيمة لتوحيد الداخل الكوردي وبناء علاقات جيدة بين اقليم كوردستان والعراق.

ودعا سماحة الحكيم بافل طالباني الى البقاء في بغداد وان يكون له دوره في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، مشيدا بدوره الهام السابق في تطبيع الاوضاع بين اربيل وبغداد وتقوية الاتحاد الوطني.

وقال الحكيم: نحن مع اتحاد وطني قوي ونريد ان يكون حزب الرئيس مام جلال في المقدمة دائما، واصفا ذلك بانه يخدم مصلحة اقليم كوردستان والعراق.

من جهته، شكر بافل طالباني سماحة السيد عمار الحكيم والوفد المرافق له، مضيفا ان الحكيم له دائما مواقف مشرفة في المراحل الحساسة وكان معنا لتحقيق حقوق الشعب الكوردي.

واضاف طالباني،  "سنواصل نفس سياسة مام جلال وسنحافظ على تلك الوحدة التي خلقها بين جميع المكونات، داعيا الاطراف السياسية في اقليم كوردستان الى العمل في بغداد كفريق واحد وتقديم مشروع مشترك موحد لتحقيق حقوق الكورد في بغداد".


PUKmedia

15/10/2018 18:39:00