الزراعة تنفي اتهامها لايران بحرق أهوار عراقية

نفت وزارة الزراعة في الحكومة الاتحادية، الخبر الذي نشرته صحيفة الشرق الاوسط بخصوص اتهام الوزارة لايران بعملية حرق أهوار الحويزة، داعية الصحيفة الى تصحيح هذا الخبر.

 وقال الناطق الرسمي للوزارة حميد النايف، في بيان حصل PUKmedia على نسخة منه، اليوم الاثنين: ان "الوزارة ليس لها علاقة بهكذا اتهام وانها دائما في موقع الايضاح فضلا عن تعاملها مع الجانب الفني في القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني بعيدا عن الشؤون السياسية التي تخص الدول".

واكد المتحدث، حسب البيان، في معرض اجابته على سؤال لمراسل الصحيفة (الشرق الاوسط) في بغداد بشأن اتهام ايران للعراق بحرق الاهوار، حسب البيان، ان الوزارة تعتبر الاهوار هي ضمن لائحة التراث العالمي والتي تحتاج الى تغذيتها بالمياه وهي من مهام وزارة الموارد المائية الاتحادية والتي تعاني من ازمة انخفاض مناسيب المياه من دول المنبع، موضحا بأن عملية الحرق قد تكون نتيجة الحرارة العالية في هذه الايام نافيا الحرق المتعمد من قبل الجانب العراقي ولم نتطرق الى اتهام ايران بهذا الشأن، سيما وان العراق يحافظ على العلاقات بين دول الجوار وفي المقدمة منها الجارة ايران.

واشار النايف الى ان هور الحويزة من الاهوار المهمة والمشتركة بين العراق وايران حيث ثلثي مساحته تقع ضمن الاراضي العراقية والثلث الاخر ضمن الاراضي الايرانية، داعيا وسائل الاعلام الى توخي الدقة والحذر في نقل الاخبار.

 

PUKmedia

27/8/2018 21:40:00