روسيا ودورها الاقليمي


27/10/2015 16:52:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
روسيا ودورها الاقليمي

منذ سقوط الاتحاد السوفياتي، لم نشهد دوراً مبادراً متزايداً غير مسبوق لروسيا في القضايا الاقليمية والعالمية.. فبعد موقفها من القضية الاوكرانية والملف النووي الايراني، تصاعدت مؤخراً العمليات الروسية في سوريا.. وتم الكلام عن تحالف رباعي، او على الاقل تنسيق معلوماتي بين روسيا وايران والعراق وسوريا.. ووصول اسلحة روسية للعراق.. واستمرت الاتصالات الروسية مع القيادة الامريكية، للتفاهم عن تعاون مشترك يعرقله مصير الاسد والخلاف حول اوكرانيا.. واجريت اتصالات ولقاءات مع المصريين والاسرائيليين والسعوديين والاوروبيين والصينيين وغيرهم.
لكن الانعطافة الكبيرة حصلت عندما استقبل الرئيس بوتين الرئيس بشار الاسد في موسكو.. واعقبها بايام، اي الجمعة 23 تشرين الاول لقاء في فيينا بين وزراء خارجية روسيا والولايات المتحدة وتركيا والسعودية حول الازمة السورية.. والذي صرح بعده “لافروف”، وزير الخارجية الروسي، ان جميع الوزراء اتفقوا على ضرورة الحفاظ على سوريا كدولة موحدة غير دينية ذات سيادة، نافيا ان يكون الاجتماع قد ناقش رحيل الاسد. كما صرح وزير الخارجية السعودي عادل الجبير ان جميع الاطراف تتفق على ضرورة تسوية الازمة السورية بطرق سياسية على اساس بيان جنيف ومكافحة الارهاب. وفي الوقت الذي تؤكد جميع الاطراف ان الخلافات ما زالت قائمة بشأن الحلول السياسية، مع ذلك وصف “كيري” اجتماع الوزراء الاربعة بـ “البناء والمثمر” وانه بحث فكرة قد تؤدي الى تغيير ديناميكية الاوضاع في سوريا.. وان طهران قد تتلقى اقتراحاً للانضمام الى المفاوضات الخاصة بتسوية الازمة السورية، مرجحاً ان يعقد الاجتماع القادم بشأن سوريا في 30 تشرين الاول/اكتوبر الحالي.
لاشك ان هذه تطورات مهمة وايجابية، ليس على سوريا والمنطقة فقط، بل على العراق ايضاً واساساً.فطرق امداد داعش من سوريا تتلقى ضربات حقيقية.. والضغط على الجماعات الارهابية في الرقة ودير الزور بات مباشراً.. وتحققت في العراق نجاحات عسكرية في بيجي وصلاح الدين والانبار، تبشر بامكانية تحرير مدينة الرمادي.. وهو ما سيفتح الباب لنجاحات اخرى.. فكلما خسرت “داعش” المزيد من الارض والسكان، كلما اقتربنا من تطهير ارضنا من رجس هذه الجماعات التكفيرية القاتلة.
وهذا كله يعزز سلسلة من التطورات الايجابية التي يمكنها ان تحسن المناخات السياسية التي تفككت الكثير من عقدها بعد الاتفاق النووي والذي حضي مؤخراً على تأييد كافة الاطراف.. واتخاذ تركيا وبعض دول الخليج مواقف اكثر حزماً مع “داعش”.. وتفهم عالمي متزايد بان الارهاب هو اولوية الاولويات. يعزز ذلك ان الجميع بات يشعر بخطر الارهاب على بلدانه.. سواء باعداد المقاتلين الاجانب الذين يتدربون في العراق وسوريا واليمن والعديد من الدول الافريقية ناهيك عن افغانستان، او عن طريق وصول مئات الاف اللاجئين الى اوروبا.. كتحذير لا يقبل النقاش بان عدم اتخاذ موقف واضح من الارهاب، او استخدام الارهاب كورقة سياسية للضغط على الاخرين هو سياسة فاشلة سيكتوي بها من يمارسها.. وتجربتنا في العراق واضحة، كيف اكتوت سوريا نفسها بالارهاب، عندما سمحت له خلال سنوات طويلة ان يتواجد وينمو ويمارس اعماله تحت شعارات واغطية سياسية، تخفي كلها اخطاء ستراتيجية في وضع الاولويات والالتزام بها.

عادل عبدالمهدي عن صحيفة العدالة البغدادية 

صور خبرية
  • استمرار تظاهرات بغداد

  • جانب من مؤتمر لجان تنظيمات الاتحاد الوطني الكوردستاني

  • اوراق أواخر الخريف في جنوب ألمانيا

  • فعاليات بمناسبة اليوم العالمي لضحايا الحوادث المرورية في السليمانية

  • الرئيس التونسي يخطّ رسالة مميزة لتشكيل الحكومة

  • موجة ثلوج تجتاح العاصمة الايرانية طهران

  • مبارك الذكرى الـ 235 لتأسيس مدينة الفداء والعطاء عاصمة الثقافة السليمانية

  • مسؤول مكتب الاتحاد الأوروبي في الاقليم يزور ضريح فقيد الامة


                                           

شاب كوردي يضرم النار في نفسه


اضرب شاب كوردي " 28 عاما" بنفسه النار، يوم الاربعاء، امام مبنى المفوضية السامية للاجئين التابعة للامم المتحدة في سويسرا.

وافاد مراسلنا، ان الشاب وهو من ا...


  صحفي كوردي يحصل على جائزة رفيعة في النرويج
  بالصور.. الكوردستانيون يتظاهرون في استراليا
                                           

دارا علي يجسد همومه وهموم الآخرين بفرشاته الناعمة


نادراً ما يكون طريق الحياة طريقاً ناعماً ممهداً  فهو طريق مليء بالمطبات والمنعطفات والفجوات  إضافة إلى العدد الكبير من الطرق الجانبية الملتوية التي قد لا تكون...


  اياد جبار: على الحكومة والبرلمان دعم المخرجين والسينمائيين
  لقاء مع مؤلف كتاب زيارة الى أيزيدخان
                                           

وضحة.. اعترافات مثيرة لإمرأة داعشية

نشرت صحيفة القضاء العراقية تفاصيل التحقيقات مع إحدى نساء تنظيم داعش، والتي يطلق عليها اسم "وضحة".

وبحسب صحيفة "القضاء" التابعة لسلط...


  نص كلمة الممثلة الخاصة للأمين العام في العراق أمام مجلس النواب
  PUKmeida ينشر تفاصيل حضور بلاسخارت الى مجلس النواب

كاريكاتیر