رئيس الجمهورية: التقارب بين بغداد وأربيل مؤكد ومعظم الخلافات تقنية


13/6/2015 20:04:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
رئيس الجمهورية: التقارب بين بغداد وأربيل مؤكد ومعظم الخلافات تقنية

أشار سيادة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم إلى أهمية المصالحة الوطنية بين الأطراف العراقية مؤكداً بذله كل جهد ممكن مع القوى السياسية لتقريب وجهات النظر بغية الوصول إلى خطوات عملية في هذا الشأن تنطلق من المحافظات والقطاعات الاجتماعية المختلفة تدعم عملية الاستقرار السياسي مشيداً بتجربة كوردستان في انجاز المصالحة خلال فترة الانتفاضة حيث كان تحقيقها خطوة حكيمة مهدت إلى مشاركة الجميع في إنهاء قمع واضطهاد الحكم الدكتاتوري.
جاء ذلك خلال زيارة سيادته قضاء كويسنجق اليوم السبت 2015/6/13، ومشاركته في اجتماع جماهيري أقامته قائممقاية القضاء في قاعة جامعة كويسنجق وحضره عدد كبير من أساتذة الجامعة والمثقفين ورجال الدين والمسؤولين الحكوميين والحزبيين وممثلي منظمات المجتمع المدني في القضاء.
ورحب قائممقام القضاء السيد جابوك محمد بالرئيس معصوم مؤكداً أن زيارته هي مدعاة فخر لقضاء كويسنجق، وعبر رئيس الجمهورية عن سروره لزيارته مدينته التي ولد وترعرع فيها مستذكراً الأحداث المهمة التي حصلت في مراحل تاريخية مختلفة في كويسنجق.
وخلال حديثه تطرق سيادته إلى الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية حيث أشار إلى خطر عصابات داعش مؤكداً أنها عبارة عن جماعة تعبر عن فكرة مزيجة من حزب البعث البائد وبعض الأفكار الدينية الخاطئة والمتطرفة وتتخذ الدين الإسلامي الحنيف ستاراً لهمجيتها وهي اكبر خطر ممكن أن يواجهه أي بلد، وأضاف أن داعش هي حركة إرهابية تحاول النيل من المكتسبات العراقية وعلى المثقفين ورجال الدين الأفاضل إن لا يدخروا وسعا لبيان خطرها على مجتمعنا وعلى الأجيال القادمة وخصوصاً شريحة الشباب لكي لا يقعوا في مكائد الإرهابيين.
وأشاد رئيس الجمهورية بالدور البطولي للقوات المسلحة العراقية كافة وقوات البيشمركة في مواجهتها لعصابات داعش المجرمة وبذلهم التضحيات الكبيرة من اجل حماية الوطن، مؤكداً إن قوات البيشمركة هي جزء من المنظومة الدفاعية العراقية.
كما اعتبر الرئيس معصوم أن المصالحة الوطنية الشاملة هي مطلب وطني مهم لاستمرار الدعم الدولي للعراق مشيراً إلى أن هناك اتفاق واضح وإرادة حقيقية من قبل السلطات الثلاث لاتخاذ خطوات عملية لانجاز هذه المصالحة.
وفي جانب آخر من حديثه أكد رئيس الجمهورية بذل كل الجهود من اجل استمرار الحوار الجاد والبناء بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان وإزالة العقبات التي تعرقل تنفيذ الاتفاقات الثنائية مشيرا إلى أن أكثرية المشاكل هي تقنية وان هناك عمل مشترك للتقارب وحل القضايا العالقة لأنه لا سبيل أمام الجانبين إلا التعايش والتعاون في ما بينهما للتغلب على الأخطار والتهديدات التي يواجهها الآن العراق والمنطقة، مضيفا أن المصادقة على قانون النفط والغاز هو الحل الأمثل الذي سيساهم في حسم مجموعة من القضايا العالقة.

PUKmedia

صور خبرية
  • تشييع جثمان الخبير الامني هشام الهاشمي الذي اغتيل في بغداد 6 تموز 2020

  • انفجار خط مياه في السليمانية

  • التشيك تحتفل بوداع كورونا

  • اجتماع وفدي الاتحاد الوطني والاتحاد الاسلامي

  • لحظة القصف التركي على منطقة شاربازير في السليمانية

  • وفد حكومة الاقليم يجتمع مع سفيري بريطانيا والولايات المتحدة

  • رئيس الجمهورية يستقبل قوباد طالباني بشأن المشاكل العالقة بين حكومتي الاتحادية والاقليم

  • وفد حكومة الاقليم يصل بغداد


                                           

تسيير رحلة لاجلاء عراقيين في ماليزيا


سيَّرت سفارة جمهوريّة العراق رحلة استثنائيّة لنقل عراقيّين عالقين في ماليزيا؛ بسبب إجراءات الحظر الشامل، وإغلاق المطارات لمُواجَهة تفشّي فايروس كورونا المستجد. وعلى متنها (195) مُسافراً.

وق...


  الدنمارك.. الكوردستانيون ينددون بالعدوان التركي
  سفارة العراق لدى أوكرانيا تنعى وفاة مواطن عراقي
                                           

طه عبدالله: الإعلام له دور اساسي في مختلف المجتمعات


تلعب وسائل الاعلام دورا اساسيا في تطوّر وتقدّم الأوضاع الاقتصاديّة والاجتماعيّة في مختلف المجتمعات. تساعد على نقل وتبادل الحضارات والثقافات بين الشعوب. والاعلامي هو لول...


   الأديب والمناضل مولود إبراهيم يتحدث لـ PUKmedia
  الساعدي: أولويتنا القضاء على النشاط الارهابي
                                           

الكشف عن وسائل متطورة في التحقيق بقضايا الجريمة المنظمة او الجرائم الارهابية

كشف القاضي المختص بالنظر بقضايا خلية الصقور في محكمة التحقيق المركزية في الرصافة عن استخدام وسائل فنية حديثة ومتطورة في التحقيق في القضايا الخاصة بالجريمة المنظمة او ال...


  استمرار العدوان التركي.. المطلوب افعال وليس اقوال
  لماذا تفشل ألمانيا في حماية أطفالها من الاستغلال الجنسي؟

كاريكاتیر