منبر السليمانية يختتم اعماله بتفعيل التعاون بين المحافظات العراقية


8/6/2015 16:38:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
منبر السليمانية يختتم اعماله بتفعيل التعاون بين المحافظات العراقية

اختتمت اليوم الاثنين 2015/6/8، فعاليات منبر السليمانية الاقتصادي للمحافظات العراقية وسط اجواء ودية وتفاهمية خلقها المنبر الذي نظمته مدينة الابداع من اجل تبادل الخبرات وخاصة في الجانب الاقتصادي والاستثماري والتنموي حيث حضره المحافظين وممثلي المحافظات العراقية كافة، وشاركوا في جلساته الحوارية وطروحاته المختلفة وكيفية التنسيق والتعاون بين المحافظات العراقية، وقد التقى PUKmedia بعدد من المحافظين والشخصيات المشاركة فيه حيث عبروا عن سعادتهم لما خلقه المنبر من اجواء حوارية هدفها واحد خدمة المحافظات وابنائها رغم الظروف الصعبة التي تمر بها المحافظات العراقية الساخنة ومافعله الارهاب والارهابيون المجرمون فيها، كما قرر المشاركون ان تتكرر هذه التجربة في محافظات اخرى لاستكمال مابداه المنبر. ـ الدكتور صالح المطلك نائب رئيس الوزراء اكد لـPUKmedia: المنبر حقق هدفه الايجابي في اجراء المناقشات المستفيضه حول استثمار الطاقات والخبرات للمحافظات العراقية فيما بينها، ولابد من التأكيد على ضرورة ان نعتمد عل الامكانات لجميع المحافظات لان العراق يمتلك سمات الاقتصاد المتين والاستثمار في جميع مجالاته كما تعرفون ، ولكن الظروف الامنية والسياسية ابعدتنا عن الشروع في البناء والاعمار وغرقت الاسواق العراقية من خلال المحافظات التي تستورد من دول الجوار من البضائع المستوردة سواء الجيدة او السيئة منها وبدون وجود تخطيط مسبق مما كلف ميزانية العراق اموال طائلة ذهبت هدرا بدلا من استثمارها في احياء المصانع الكبيرة في المحافظات العراقية ومنها مصانع الحديد والصلب وغيرها من مشاريع عملاقة، ولابد من احياء المشاريع الصناعية الحيوية المحورية مثل معمل الالبسة الجاهزة والنسيج والحديد والصلب ومصانع المعدات الكيمياوية والزراعية والصناعات الثقيلة والغذائية ومصانع المعدات الزراعية وصناعة السيارات ومعامل ومصانع لاتعد ولاتحصى في العراق. ـ وزيرالدولة لشؤون المحافظات الدكتور احمد عبد الله الجبوري اوضح لـPUKmedia: المنبر نعتبره نموذجا حيا لانه نشط وفعل حركة المحافظات العراقية من خلال اللقاءات المشتركة بين المحافظين وبين خبراتهم وتجاربهم في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار وخاصة في مثل هذه الظروف العصيبة التي يمر بها عراقنا وشعبنا، وسيكون لدينا نقلات للخبرات وحلول كثيرة لمعوقات تفعيل القطاع الاقتصادي في مثل هذه الظروف، ويكون من المفيد ان تستمر اللقاءات وان دور الوزارة مؤثر جدا في التنسيق بين المحافظات العراقية جميعها وبين الحكومة المركزية وبين البرلمان كما ناقشنا العديد من النقاط ومنها قانون مجالس المحافظات العراقية لعام 2008 ويتطلب الوقت من اجل الاستفادة من التجربة الجديدة ودراستها. وهناك دول كبير سبقتنا في هذه التجارب لاكثر من 50 عاما ولحد الان لم تكتمل خطواتها ونحن جادين في تفعيل هذه النقاط الاساسية والتي طرحناها في مؤتمر البصرة قبل فترة. ـ يحي محمد باقرالناصري محافظ ذي قار اكد لـPUKmedia: منبر السليمانية كان خطوة جديده في مجال علاقات المحافظات كما تعلمون ان العراق اليوم بازمة اقتصادية صعبة جدا ولابد على منافذه الاستثمارية تنفتح بعضها على بعض من خلال المحافظات العراقيه جميعها تتعاون من اجل مصالح محافظاتها ايضا. ونتمنى تجربة المنبر في محافظات اخر كي تتفتح الابواب ونتناقل الخبرات والتجارب شكل اوسع واوضح لان جلسات المنبر لاتكفي ان تحل او تستوضح من خلال يومي المنبر، ولكنه خطوة جيدة ومباركة ان تتم مناقشات وجلسات حوارية بين المحافظات العراقي من خلال محافظيها ومثليها وخاصة في الجوانب الاقتصادية والتجارية والاستثمارية ، وانها سيكون تواصل اكثر وخاصة عندما نجد المناخات المناسبة والمنفتحة بعضها البعض ، وتعرفون ان القانون 21 من خلال اعطاء الصلاحيات للمحافظات العراقيه من اجل حركة تجارية واستثمارية عراقية في البلد وان حركة البلاد اليوم تعتمد على تلك النقاط الاساسية التي اشرنا لها. ـ محافظ الديوانية عمارالمدني قال لـPUKmedia: المنبر جمعنا من اجل توحيد الكلمة وتوحيد المواقف من اجل بناء العراق وخاصة من خلال محافظاته التي تعتمد على تنشيط وتفعيل الاقتصاد والتجارة والاستثمار في كل المجالات، ونعتقد ان هذا المنبر يكتسب اهمية في تفعيل جميع وجهات النظر الاخرى من الاقتصاد الى السياسة والثقافة ومجمل حركة المجتمع العراقي من خلال المحافظات العراقية ومحافظيها، وقد ناقشنا كل النقاط الاساسية التي تخدم محافظاتنا وخاصة الخدمات والاستثمار وعصب التفعيل فيها هو الصلاحيات من اجل تنشيط بقية الجوانب الاخرى كما ناقش المنبر بعض الجوانب السياسية ايضا من خلال ذلك ونرى اهمية للمنبر مستقبلا..لمناقشة قضايا وهموم عراقية اخرى والنهوض باقتصادها. ـ معين حسن معاون محافظ البصرة معين حسين اوضح لـPUKmedia: بلا شك ان المحافظات العراقية تساهم بشكل كبير من اجل بناء البلاد وان المنبر رسخ العلاقة بين المحافظات العراقية، وقد تطرقنا الى العديد من الامور وخاصة مخاطر الارهاب الداعشي القذر في العراق والمنطقة، وكذلك تطرقنا الى عملية بناء العراق ومحافظاته من خلال الاستثمار لانه يشكل اهمية مباشرة وناقشنا ايضا قانون الاستثمار وابعاده، وقانون البنك الدولي وكذلك المشاريع التنموية وتفعليها من خلال الحكومات المحلية التي ايدت هذه المقترحات المطروحة، وتم مناقشة قانون المحافظات ايضا في هذه المناسبة وخاصة موضوغ تفويض الصلاحيات للمحافظات العراقيه ، وكذلك مناقشة دور القطاع الخاص ايضا وكانت المناقشات جدية وشفافة ونتوقع لها نتائج ايجابية ملموسة. ـ ومن المشاركات في المنبر اشواق الجاف حيث اكدت لـPUKmedia: المنبرواضح في طروحاته حيث يؤكد على الاستفادة من الخبرات الاقتصادية والتجارب المكتسبة في المجالات الاخرى وان المحافظات العراقية جميعها بحاجة الى مثل هذا التعاون المثمر لانه يمر بمرحلة خطيرة تتطلب التعاون لبناء واعمار المحافظات وتطويرها بسبب ماخلفه الارهاب وجرائمه مهما اختلفت مسمياته وعناوينه.. وان المنبر يهيأ لكيفية التعاون للمرحلة القادمة لانه لقاء مهم جدا للمحافظات العراقية بدون استثناء ولاسيما ان هناك العديد من الشخصيات العراقية المهمة التي شاركت في هذا المنبر الاقتصادي الكبير، والجميع يجلس على طاولة المفاوضات ليتبادل الخبرات والتجارب في المجال الاقتصادي بشكل خاص ويخدم ابناء شعبه ومحافظاته التي تعتمد على تعاونه وخبراته وتنعكس بالخير لجميع العراقيين. ـ وصفي ناصر البدري عضو مجلس محافظة واسط قال لـPUKmedia: منبر السليمانية الرائع يجب ان يعاد مرات ومرات لكي نستفيد من تجاربنا واخطائنا ايضا لخدمة محافظاتنا العراقية نحو التعاون في المجالات الاخرى وليس الاقتصاد فقط فالتعاون لابد منه بين المحافظات العراقيه جميعها ومنها السليمانية واربيل لاننا عراقيين ويهمنا العمل والتعاون المشترك وخاصة ونحن نعيش ظروف امنية وسياسية وانخفاض اسعار النفط واحدة من تلك الاسباب التي ذكرناها.. وسيكون تعاون المحافظات مبني على اسس الخبرات والتجارب لديها ومدى الاستفاده منها في الاستثمار والاعماروكذلك التعاون التجاري مابينها ووجهات النظر المختلفة في عدة مجالات.. ـ مدير عام دائرة الاستثمار فرمان غريب قال لـPUKmeida: ان هذا التجمع الطيب من محافظات العراق في السليمانية هو خير دليل على التفاهمات والتفاعل المشترك بين المحافظات العراقية من اجل بناء العراق وتفعيل الخبرات والتجارب العراقية فيحق الاقتصاد والتجارة وكيفية الاستفادة منها جميعا لخدمة المحافظات وتفعيل الاستثمار ايضا وفي مجالات عديدة من ابناء والاعمار والمشاريع الجديده وغيرها من السبل الكفيلة لعلاج الاوضاع الاقتصادية التي تمر بمنعطف لابد من علاجه، ان العلاقات لاتقتصر فقط على التجارة او الاقتصاد لان السليمانية تمكنت لم شمل جميع المحافظات العراقية ومن تفعيل العلاقات بشكل حيوي لتنتقل من قضايا اقتصادية الى قضايا اخرى تهم المجتمع العراقي واستثمار وانفتاح على كل الجوانب الاخرى.

 

PUKmedia خالد النجار / السليمانية

صور خبرية
  • التشيك تحتفل بوداع كورونا

  • اجتماع وفدي الاتحاد الوطني والاتحاد الاسلامي

  • لحظة القصف التركي على منطقة شاربازير في السليمانية

  • وفد حكومة الاقليم يجتمع مع سفيري بريطانيا والولايات المتحدة

  • رئيس الجمهورية يستقبل قوباد طالباني بشأن المشاكل العالقة بين حكومتي الاتحادية والاقليم

  • وفد حكومة الاقليم يصل بغداد

  • اختيار السليمانية كمدينة ادبية لليونسكو

  • رحيل اسطورة الكرة العراقية احمد راضي بسبب كورونا


                                           

تسيير رحلة لاجلاء عراقيين في ماليزيا


سيَّرت سفارة جمهوريّة العراق رحلة استثنائيّة لنقل عراقيّين عالقين في ماليزيا؛ بسبب إجراءات الحظر الشامل، وإغلاق المطارات لمُواجَهة تفشّي فايروس كورونا المستجد. وعلى متنها (195) مُسافراً.

وق...


  الدنمارك.. الكوردستانيون ينددون بالعدوان التركي
  سفارة العراق لدى أوكرانيا تنعى وفاة مواطن عراقي
                                           

طه عبدالله: الإعلام له دور اساسي في مختلف المجتمعات


تلعب وسائل الاعلام دورا اساسيا في تطوّر وتقدّم الأوضاع الاقتصاديّة والاجتماعيّة في مختلف المجتمعات. تساعد على نقل وتبادل الحضارات والثقافات بين الشعوب. والاعلامي هو لول...


   الأديب والمناضل مولود إبراهيم يتحدث لـ PUKmedia
  الساعدي: أولويتنا القضاء على النشاط الارهابي
                                           

لماذا تفشل ألمانيا في حماية أطفالها من الاستغلال الجنسي؟

 يعد الاعتداء الجنسي على الأطفال جريمة من العيار الثقيل، لكن حالات الاعتداء تزداد بشكل مروع، كيف يكون هذا ممكنا في المانيا حيث تسهر مكاتب الشباب والمحاكم العائلية على راحة الأطفال؟

الا...


  الفيلسوف جون بول سارتر: 'نحن وحدنا مسؤولون عن تقييد حريتنا'
  فيروس كورونا.. الأوبئة في كتابات المؤرخين

كاريكاتیر