"ضباط صدام" يدربون النساء والصبية للقتال بصفوف داعش بالموصل


21/2/2015 11:14:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
"ضباط صدام" يدربون النساء والصبية للقتال بصفوف داعش بالموصل

كشف مصدر في محافظة نينوى عن قيام عدد من ضباط النظام البائد الذين أشرفوا على تدريب عناصر تنظيم ما يسمى بـ "فدائيي صدام" بتدريب النساء والصبية في الموصل للقتال في صفوف تنظيم داعش الارهابي، فيما اشار الى ان التنظيم نقل نحو 170 اسيرا عراقيا غالبيتهم من ابناء الأقليات الى سوريا.
وقال مصدر امني بمحافظة نينوى الى "الصباح الجديد" ان تنظيم داعش الارهابي قام بتخريج وجبتين من النساء والصبية بعد اكمال تدريباتهم في معسكرين بمحافظة نينوى على الأدوات الاجرامية والقتالية الوحشية التي يتسم بها عناصره، وبضمنها الاعمال الانتحارية.
واضاف ان بعض المشرفين على التدريبات، هم من ضباط الجيش البائد الذين كانوا يشرفون على تدريبات ما كان يسمى بـ (فدائيي صدام) والمطلوبين للاجهزة الامنية الحالية والقضاء العراقي بتهم ارهابية وآخرين يحملون جنسيات اجنبية .
واوضح المصدر بالقول ان الوجبة الاولى من المتدربين الخريجين ضمت اكثر من 40 صبيا تتراوح اعمارهم بين الثالثة عشرة والرابعة عشرة، ومعهم 15 امراة، وجميع هؤلاء الخريجين والخريجات هم من أهالي مناطق تلعفر، القيارة، حمام العليل ومن مركز مدينة الموصل ايضا.
وتابع بالقول “اكمل هؤلاء الخريجون تدريباتهم في معسكر يسمى باسم (معسكر ابو مصعب الزرقاوي) والكائن في غابات مدينة الموصل، ومنهاج التدريب شمل الاسلحة الخفيفة والمتوسطة وقاذفات ار بي جي سفن، ومدافع الهاون، اي ان التدريب تركز على اسلحة واساليب حروب العصابات وحروب الشوارع، وربما تاتي هذه التدريبات في اطار استعدادات التنظيم الارهابي لمعركة الموصل الحاسمة”.
وبحسب المصدر نفسه فأن “الدورة الثانية التي تخرجت كانت خاصة بالنساء فحسب، واقيمت بمعسكر يسمى (الخنساء) في مركز مدينة تلعفر (56 كلم غرب الموصل)، وكان بضمن الخريجات نساء يحملن الجنسيات الاذربيجانية والتركية، والباقي من النسوة العراقيات من اهالي تلعفر وبعض القرى العربية والتركمانية بمحيط تلعفر”.
ومضى بالقول ان “كتيبة الخنساء التابعة للتنظيم الارهابي معروفة لدى الاجهزة الامنية العراقية، وتقودها الارهابية رمزية الراوي، وانتصار حازم والداعشية الملقبة (ام الخنساء) والتي نجهل اسمها الحقيقي لكنها تحمل الجنسية الطاجيكية”.
وحذر المصدر من ان “كتيبة الخنساء تضم مجموعة من النسوة الانتحاريات، وغالبيتهن ممن قتل ازواجهن او ابنائهن واخوانهن في معارك سابقة مع القوات الامنية او البيشمركة، وان التنظيم يسعى لاستغلال مشاعرهن والزج بهن في اعمال انتحارية، وعلى الاجهزة الامنية ان تتعامل بحذر مع النسوة والصبيان الاحداث خلال عملية معركة الموصل التي لم تعد بعيدة، خشية ان يكونوا من الانتحاريين”.
وكان التنظيم الارهابي قد خرّج، بالتزامن مع هاتين الوجبتين، وجبة ثالثة من الصبيان الذين لا تتجاوز اعمارهن الـ 13 سنة من معسكر يسمى (الشيخ ابو ابراهيم) في مدينة الرطبة بمحافظة الانبار، وغالبية الخريجين، وفق مصادر امنية مطلعة من اهل الرطبة ومن الرمادي.

وعلى صعيد اخر، اقدم تنظيم داعش الارهابي على نقل 170 اسيرا عراقيا الى سوريا.
وقال مصدر امني : ان “تنظيم داعش وفي سبيل التشويش على الاجهزة الامنية التي تتابع مختلف تحركاته بمحافظة نينوى، اقدم على نقل 170 اسيرا عراقيا الى سوريا”.
واضاف ان “جميع هؤلاء الأسرى من ابناء المكونات الدينية والمذهبية، من الايزيديين والشبك الشيعة والتركمان الشيعة، ووفق معلوماتنا تم ايداعهم في معسكر تابع للتنظيم في مدينة الرقة السورية”.
وحمل المصدر “تنظيم داعش مسؤولية الحفاظ على حياة هؤلاء الاسرى المدنيين الذين بينهم نساء واطفال فضلا عن رجال متقدمين في السن”.
وسيطر تنظيم داعش الارهابي على مدينة الموصل (400 كلم شمال بغداد) في العاشر من حزيران من العام الماضي بعد انهيار مفاجئ للقوات الامنية.
PUKmedia

صور خبرية
  • مستشارو التحالف الدولي يغادرون قاعدة كي ون

  • حكومة الاقليم تجتمع عن طريق فيديو كونفراس لبحث تحديات كورونا

  • الشرطة الهندية تفرض حظرا للتجوال وتدشن التوعية بمخاطر كورونا بهذه الطريقة

  • محافظ السليمانية يتفقد اجراءات حظر التجوال جوا

  • لاهور شيخ جنكي الرئيس المشترك للاتحاد الوطني الكوردستاني يتابع اجراءات مكافحة كورنا في السليمانية

  • ريباز فاونديشن توزع مساعدات لآلاف العوائل المتعففة

  • السليمانية في اليوم الـ 12 من حظر التجوال

  • إفتتاح المكتبة العامة في حلبجة


                                           

ارتفاع حصيلة المصابين بكورونا في الخارج


اعلنت وزارة الخارجية الاتحادية يوم السبت، عن تسجيل 11 حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا لأبناء الجالية العراقية في بلجيكا.

وقالت الوزارة في بيان حصل PUKmedia
  وفاة عراقي في بريطانيا بسبب كورونا
  ايطاليا.. السفارة العراقية تشكل خلية ازمة

                                           

أحمد الصفار: رئيس الوزراء المقبل يجب ان يتفهم بأن كوردستان اقليم اتحادي


أكد النائب أحمد الصفار مقرر اللجنة المالية النيابية قدرة العراق على تجاوز الأزمة الاقتصادية الراهنة جراء انهيار أسعار النفط في الأسواق العالمية. 

  مسؤول مركز تنظيمات كركوك: مستمرون بتطبيق سياسة الرئيس مام جلال
  الانصات المركزي تلغي مراسيم ايقاد شمعتها الـ27

                                           

إستمرار الحوارات لتشكيل الحكومة الجديدة

أكد أعضاء في مجلس النواب ان الحوار مستمر بين رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي والكتل السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة. 

وقالت ا...


  معمل ألبسة في السليمانية يتحول لإنتاج الكمامات الطبية
  قانونيون: إقالة رئيس الجمهورية أمر مستحيل

كاريكاتیر