ريواز فائق: حماية حقوق المرأة يحتاج الى الكثير من النضال


12/3/2021 12:10:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
ريواز فائق رئيس برلمان كوردستان

أكدت ريواز فائق رئيس برلمان كوردستان ان ضمان حقوق المرأة يحتاج الى الكثير من العمل والنضال، مشددة على ان النساء في مجال السياسة يواجهن حملا ثقيلا. 

وقالت ريواز فائق في تصريحات لصحيفة الشرق الاوسط اللندنية اليوم الجمعة،  انه "ليس من السهل أن تكوني امرأة حتى لو كنتِ رئيسة للبرلمان؛ إذ يقع على عاتقنا حمل ثقيل، فإضافة إلى نضالنا من أجل الديمقراطية وترسيخ مفهوم حقوق الإنسان، يقع على عاتقنا النضال في التوعية بمجال حقوق المرأة".

وأضافت إن "السياسيين في كوردستان قسمان؛ الأول لا يؤمن بمفاهيم حقوق المرأة والدفاع عنها. والثاني يؤمن بها؛ ولكن لا يجرؤ على الحديث عنها بسبب هيمنة القسم الأول. لذلك أقول إن ضمان حقوق المرأة وحمايتها يحتاج إلى تغير في المفاهيم والثقافة السائدة في المجتمع، ولا أرى أملاً قريباً في تغير ذلك؛ إذ يحتاج إلى كثير من العمل والنضال، ونحن مستمرون في عملنا ونضالنا".

وترى ريواز فائق ان "وضع المرأة الكوردية اليوم أفضل من السابق، وفي مرحلة جيدة بالمقارنة مع باقي العراق ومعظم دول الجوار، إلا إن مشكلات ومعاناة المرأة لا تزال موجودة في الإقليم وبأشكال مختلفة، رغم الإنجازات في مجال تشريع وتعديل القوانين المتعلقة بحقوق المرأة من قبل برلمان كوردستان".

واشارت رئيس برلمان كوردستان الى ان "المرأة الكوردية تعاني من المشكلات ذاتها؛ الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، التي تعاني منها المرأة في معظم دول الشرق الأوسط، فهي تعيش في الظروف ذاتها وطبيعة المشكلات والمفاهيم المجتمعية"، مضيفة "إذا ما قارنا وضع المرأة في كوردستان اليوم مع وضعها في بداية الانتفاضة بكوردستان عام 1991؛ فاليوم هي أفضل من حيث الوعي والمعرفة بحقوقها، وذلك بفضل نضال المرأة الكوردية الذي لم يتوقف مطلقاً".

وعن استراتيجية عمل البرلمان في مجال حقوق المرأة ودورها في رئاسته، قالت ريواز فائق إن "تسنمي المنصب تصادف مع مجموعة من الأزمات التي مر بها الإقليم؛ منها أزمة اقتصادية - صحية بسبب انتشار فايروس (كورونا)، إضافة إلى مجموعة من الأزمات السياسية؛ سواء على مستوى العلاقة مع بغداد، وبين الفاعلين السياسيين في الإقليم، لذلك تركز جل عمل البرلمان على حل هذه المشكلات".

وأشارت إلى أن "استراتيجية عمل كوردستان في مجال حماية حقوق المرأة وضمانها، تتجلى في مجالين؛ الأول مراقبة مؤسسات الإقليم وكيفية تعاملها مع ملف حقوق المرأة من خلال لجنة الدفاع عن حقوق المرأة، إضافة إلى جهود أعضاء البرلمان. والثاني هو معالجة البنية التشريعية في الإقليم من حيث الضمانات القانونية لحقوق المرأة وحريتها".

ولفتت إلى أن "برلمان كوردستان تمكن خلال دوراته السابقة من تشريع قانون مناهضة العنف الأسري، وتعديل قانون الأحوال الشخصية وقانون العقوبات، بشكل جيد جداً، وبما يتناسب مع حقوق المرأة وحريتها".

وتابعت رئيس برلمان كوردستان بالتأكيد ان "هناك مجموعة من المفاهيم والمعايير الحديثة لتقييم حقوق المرأة وحريتها، مثل مشكلات التحرش، ومراعاة التوازن الجندري، وحماية المرأة في بيئة العمل، تحتاج إلى سن قوانين جديدة وتعديل بعض القوانين النافذة. وعلى هذا الأساس وجهنا كتاباً رسمياً إلى الجهة المختصة بذلك في الحكومة والمتمثلة في (المجلس الأعلى للنساء)، وكذلك أبلغنا المنظمات النسوية بتقديم مقترحاتها بهذا الشأن من قوانين أو تعديل قوانين. وبالفعل تلقينا تقريراً جيداً جداً من (منظمة تمكين المرأة) عن القوانين والملاحظات عليها، وستأخذ بنظر الاعتبار خلال عملنا".

وأكدت أن "هناك مناقشات ومشاورات جادة في البرلمان حول مفاهيم التوازن الجندري، ووضع المرأة في العمل، ومشكلات التحرش، إضافة إلى وضع المرأة داخل العائلة، إلا إن هذه المناقشات والمشاورات لم تتشكل على شكل مسودة قوانين بعد".

وعن استمرار ظاهرة قتل النساء تحت اسم «جرائم الشرف» في إقليم كوردستان، قالت إن "العنف الأسري جزء من بنيان مجتمعنا مثل كل المجتمعات الأخرى، مع اختلاف بالصور والشكل"، مبينة أن "التصدي لهذه الظاهرة لا يكفي بتشريع قوانين؛ إنما تحتاج إلى وعي وتغيير للثقافة السائدة في المجتمع".

وأوضحت أنه "في كوردستان لا يوجد قانون لما تسمى (جرائم غسل العار)؛ إذ تم تعديل المادة (409) من قانون العقوبات، ولم يعد هناك تخفيف لجريمة القتل بحجة (غسل العار)، وهو مختلف عن القوانين في باقي مناطق العراق، ولكن على أرض الواقع وفي التطبيق؛ الوضع ليس مختلفاً؛ إذ يجري التعامل مع قضايا غسل العار بعيداً عن القانون بشكل عشائري أو من خلال منع الشكوى وإخفاء الأدلة، وتغلق الملفات بشكل أو آخر. وتعديل القانون رغم أنه إنجاز، فإنه لم يغير الواقع، ولم يقلل حتى حالات القتل غسلاً للعار الذي لا يزال مستمراً، فحل هذه المشكلة يحتاج إلى إرادة مجتمعية وسياسية".

 

PUKmedia / عن الشرق الأوسط اللندنية 

صور خبرية
  • رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح يصدر مرسوما جمهوريا بإجراء الانتخابات

  • ازاحة الستار عن لوحة لشهداء منظمة الصقر الاحمر في خانقين

  • رئيس واعضاء المحكمة الدستورية يؤدون اليمين امام رئيس الجمهورية

  • رئيس الجمهورية يستقبل رئيس اقليم كوردستان في قصر السلام ببغداد

  • حظر التجوال الجزئي في مدينة دهوك ليلة الخميس 8 نيسان 2021

  • قوباد طالباني يضع حجر اساس اكبر معمل للسكر

  • بافل طالباني يشارك في اجتماع رئاسة الاقليم والقوى السياسية الكوردستانية يوم 8/4/2021

  • رئيس الجمهورية يتسلم رسالة خطية من قداسة البابا فرنسيس


                                           

هولندا تمنع تلقي لقاح "أسترازينيكا"


قررت هولندا، وبشكل رسمي، منع استخدام  لقاح "أسترازينيكا"، بعد حدوث مضاعات جانبية ، لاشخاص تقل اعمارهم عن 60 عاما.

واوضح بختيار بكر ممثل الاتحاد الوطني الكوردستاني في هولندا لـ
  الهجرة تقدم تسهيلات للأسر العراقية في سوريا
  الموت يغيب طبيبة اثر مضاعفات الاصابة بكورونا

                                           

زهراء مبتورة الساق: عندما تقطعت قلوب الهندوس بخذلان الطب العراقي


كم هو أمر صعب عندما يكون من ضمن جدولة أعمالك الصحفية لقاء مع هذا الكم الهائل من الوجع والآهات التي تكتنف صاحب اللقاء، لم يكن الأمر سهلاً عليَّ كإنسان يتغللني شعور بإنسا...


  ريواز فائق: حماية حقوق المرأة يحتاج الى الكثير من النضال
  الشاعر العراقي ظافر الأسدي: الشعر بمستواه الحالي ينطق عن روح الانسان
                                           

ويسألونك عن الانفال.. ماذا يحدث بعد 33 عاما؟

تشكل حملات الانفال السيئة الصيت علامة فارقة في تاريخ العلاقات بين الحاكم والمحكوم، ففي سابقة تاريخية لا مثيل لها، اقدم النظام المقبور على عملية سميت بالانفال تيمنا بسورة قرانية، ضد من يفترض انهم شع...


  تقرير: 50% من النساء في 57 دولة محرومات من الاستقلالية الجسدية
  الموصل.. إقامة ماراثون الدراجات الهوائية للفتيات

كاريكاتیر