ترحيب واسع بإقرار قانون الناجيات الايزيديات


3/3/2021 12:32:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
ترحيب واسع بإقرار قانون الناجيات الايزيديات

لاقى اقرار قانون الناجيات الايزيديات ترحيب محليا ودوليا واسعا، فيما أكد خبير قانوني ان اصدار القانون لن يستغرق وقتا لان رئيس الجمهورية برهم صالح حريص على اصداره. 

وصوت مجلس النواب قانون الناجيات الايزيديات في الجلسة الاعتيادية للمجلس يوم الاثنين 1/3/2021.

وقالت النائبة الماس فاضل في تصريح خاص لـ PUKmedia، ان المجلس صوت على قانون الناجيات الايزيديات بجميع فقراته، مشيرة الى انه عملية التصويت على القانون لم تواجه اي مشكلة او معرقلات وتم اقراره. 

وأضافت ان اقرار القانون انصاف لحقوق الناجيات الايزيديات لما واجهنه على ايدي ارهابيي تنظيم داعش ابان اجتياحه قضاء شنكال في 2014.

 

رئيس الجمهورية: إقرار القانون انتصار للضحايا

إعتبر رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، إقرار قانون الناجيات الايزيديات في مجلس النواب انتصارا للضحايا.

وقال الرئيس برهم صالح في تغريدة على حسابه في تويتر يوم الاثنين، إن "تصويت مجلس النواب على قانون الناجيات الايزيديات، ومن المكونات الاخرى، والمُرسل من رئاسة الجمهورية، انتصار للضحايا من بناتنا الذين تعرّضوا لأبشع الانتهاكات وجرائم الإبادة الداعشية".

وشدد رئيس الجمهورية على انه "يجب مواصلة الجهد لمعرفة مصير باقي المفقودين والمختطفين، وانصاف الضحايا ومحاسبة المجرمين".

 

الكاظمي: اقرار القانون يعكس قيم المساواة والمواطنة وسنسخر كافة الجهود لتطبيقه

أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، أن اقرار قانون الناجيات الإزيديات وغيرهن من بنات العراق يعد خطوة مهمة لتحقيق العدالة ويعكس قيم المساواة والمواطنة. 

وقال الكاظمي في تغريدة على تويتر، إن "الحكومة العراقية ستسخر كافة جهودها لتطبيق القانون وتوفير حياة كريمة لكافة الناجيات، وتحرير ما تبقى من الأسرى، واعادة الحياة الى المناطق المحررة والنازحين الى مناطقهم".

 

قوباد طالباني: خطوة ضرورية لإنصافهن

من جهته رحب قوباد طالباني نائب رئيس حكومة اقليم كردستان، بصدور قانون الناجيات الإيزيديات في مجلس النواب الاتحادي. 

وقال طالباني: "ان القانون خطوة ضرورية باتجاه تعويض الناجيات الإيزيديات وتخفيف المعاناة عن كاهلهن جراء السبي والاستعباد".

وأضاف، "آن الأوان لإنصافهن وإعادة الحقوق إليهن، علينا جميعا مواصلة البحث عن بقية المفقودات وتمثل إعادة الأطفال المولودين جراء هذه الجرائم من سوريا إلى المجتمعات الإيزيدية في العراق حقاً انسانياً أصيلاً رغم التعقيدات".

 

رئيس إقليم كردستان: بداية هامة

بمناسبة المصادقة على مشروع قانون الناجيات الإيزيديات في مجلس النواب العراقي، أتقدم بالشكر لكل الكتل النيابية العراقية. إن هذه خطوة وبداية مهمة لتعويض أخواتنا وإخواننا الإيزيديين وطمأنة لهم بالاهتمام بحمايتهم وحياتهم.

ندعو إلى الإسراع في تنفيذ جميع البنود التي يضمها القانون، لأن أحوال جميع ناجياتنا الإيزيديات وأطفالهن وعوائلهن تستدعي المساعدة العاجلة متعددة الجوانب.

لقد تعرضت أخواتنا وإخواننا الإيزيديون إلى إبادة جماعية كبيرة للغاية والى وحشية قصوى من خلال خطف نسائهم وأطفالهم والقتل الجماعي لرجالهم، فضلاً عن التدمير الكبير لمنطقة سنجار وأطرافها وتشريد غالبية السكان الإيزيديين، وهذا بلا شك يتطلب المزيد من الاهتمام والقرارات لكي يطمئن الإيزيديون كافة إلى أن بمستطاعهم العودة مطمئنين إلى منطقتهم وإلى أن يد الإعمار وتوفير الخدمات ستبلغ منطقتهم، والخطوة المهمة باتجاه تحقيق هذا الهدف تتمثل في تنفيذ جميع بنود اتفاقية سنجار.

وقد استطعنا عن طريق مكتب تحرير المختطفين الإيزيديين حتى الآن تحرير ٣٥٤٥ امرأة ورجلاً وطفلاً إيزيدياً، ونؤكد لأخواتنا وإخواننا الإيزيديين بأننا، وكواجب علينا، سنواصل وبكل الطرق العمل على تحرير وكشف مصائر الإيزيديين الـ٢٧٦٨ الذين مازالوا مفقودين.

نيجيرفان بارزاني

رئيس إقليم كردستان

 

كتلة الاتحاد الوطني تهنئ الايزديين 

وجهت كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني في مجلس النواب، برقية تهنئة الى الايزيديين، بمناسبة صدور قانون الناجيات الايزيديات، مؤكدة، ان القانون نابع من اسس وفلسفة الاتحاد الوطني الكردستاني بشان حقوق المرأة والعدالة وحقوق الانسان بدون اي تمييز ديني او اثني.

وقالت الكتلة في بيان الثلاثاء، "إحدى الأولويات الرئيسة لعملنا البرلماني أتت بثمارها وهي صدور قانون تعويض الفتيات والنساء الايزيديات .

منذ بداية كارثة شنكال في شهر اب 2014، كانت كتلة الاتحاد الوطني في الدورة الثالثة والرابعة لمجلس النواب الداعم والمشجع الرئيس لصدور القانون، وهذا نابع من مبادئ وفلسفة الاتحاد الوطني الكردستاني حيال حقوق المرأة والعدالة وحقوق الانسان دون اي تمييز ديني او اثني.

هذا القانون سيكون عاملا في اعادة جزء من الحقوق المعنوية والمادية للناجين من الكرد الايزيديين. لكن الاهم من إقرار القانون هو تطبيقه. لذلك ندعو الجهات المعنية بعد التصديق على القانون من قبل رئيس الجمهورية ونشره بصورة رسمية، تطبيقه بأسرع وقت. 

ويجدر هنا أن نشكر جميع الشخصيات والاطراف التي كان لها دور في صدور قانون الناجيات الايزيديات ودعمت القانون، وخاصة سيادة رئيس الجمهورية ورئيس البرلمان والكتل البرلمانية والناشطين في المنظمات النسائية والمجتمع المدني.

 

السفارة الألمانية: المهمة الآن هي ترجمة محتوى القانون

رحبت السفارة الألمانية في بغداد، الثلاثاء، بإقرار البرلمان العراقي قانون تعويض ضحايا داعش، مؤكدة على أهمية ترجمة المحتوى إلى أفعال. وذكرت السفارة في بيان "نرحب بإقرار قانون تعويض ضحايا داعش، والذي يضمن بشكل خاص للضحايا الإيزيديات تعويضات مالية وفرص تعليمية وفرص عمل".

وأضاف البيان أن "هذه الخطوة هي إشارة مهمة على تماسك المجتمع العراقي والكفاح المشترك ضد فظائع داعش"، مؤكدا أن "المهمة الآن هي ترجمة محتوى القانون إلى أفعال بأسرع ما يمكن". 

 

المنظمة الدولية للهجرة تشيد بإقرار القانون

 قالت المنظمة الدولية للهجرة، ان مجلس النواب العراقي، اعتمد في 1 اذار قانون الناجيات من الأيزيديات. ويمثل إقرار القانون لحظة فاصلة في الجهود الرامية إلى معالجة ما خلفتهُ جرائم داعش المرتكبة ضد الإيزيديين وغيرهم من جماعة الأقليات الأخرى، حيث أنه يعترف رسميا باعمال الإبادة الجماعية المرتكبة ضدهم ويضع إطارا لتقديم الدعم المالي وغيره من أشكال جبر الضرر للناجين.

وقالت المنظمة في بيان الثلاثاء، انه على نحو ملحوظ، عند تركيز الاهتمام المؤسسي على الناجيات من العنف الجنسي المرتبط بالنزاع، يضع القانون العراقي في المرتبة الأولى في منطقة الشرق الاوسط و شمال افريقيا للتعرف على الناجيات واتخاذ الخطوات اللازمة لمعالجة مظالمهن بما يتفق مع المعايير الدولية.

وتقوم المنظمة الدولية للهجرة وشركاؤها بدعم المؤسسات العراقية وغيرها من الجهات المعنية في عملية تصميم إطار التعويضات منذ عام 2019. وفي كانون الأول 2020، يسرت المنظمة الدولية للهجرة في العراق المداولات التشريعية النهائية التي أدت إلى التنقيحات النهائية للقانون واعتماده.

واستناداً إلى الخبرة العالمية والخبرات في دعم الحكومات من خلال برامج التعويضات الجماعية، ستقوم المنظمة الدولية للهجرة في العراق وشركاؤها الآن بدعم حكومة العراق في مهمة بالغة الصعوبة تتمثل في تنفيذ القانون بطريقة فعالة تركز على الناجين.

 

القانون يعيد تأهيل الايزيديات

وينص قانون الناجيات الايزيديات الذي يتضمن 15 مادة وحصلت "ايلاف" على نسخة منه على عدد من إجراءات التعويض المهمة للنساء الإيزيديات اللواتي أسرهن مسلحو تنظيم داعش لدى احتلاله الموصل منتصف عام 2014 بما في ذلك التعويض وإعادة التأهيل والعلاج الطبي والفرص الاقتصادية.

ويصف القانون الناجية المستهدفة من هذا القانون "كل امرأة او فتاة تعرضت الى جرائم العنف الجنسي من خلال اختطافها واستعبادها جنسيا وبيعها في اسواق النخاسة وفصلها عن ذويها واجبارها على تغيير ديانتها او تزويجها وحملها واجهاضها قسرا او الحاق الاذى بها جسديا ونفسيا من قبل تنظيم داعش".

وتسري احكام هذا القانون على النساء من المكونات : التركماني والمسيحي والشبكي اللواتي تعرضن الى الجرائم نفسها وكذلك الناجين من هذه المكونات من عمليات القتل والتصفية الجماعية التي قام بها داعش.

ويهدف القانون الى تعويض الناجيات ماديا ومعنويا وتأهيلهن وتأمين حياة كريمة لهن واعادة تعمير البنى التحتية لمناطق الناجيات اضافة الى اعداد الوسائل الكفيلة بادماجهن في المجتمع وتأمين فرص العمل لهن.

وينص القانون على منح الناجية راتبا شهريا وقطعة ارض سكنية.. واعتبار الثالث من آب اغسطس من كل عام يوما وطنيا للتعريف بما تعرضت له الناجيات من ظلم وجرائم.

ويشير القانون الى الاسباب التي دعت الى تشريعه قائلا "تعد الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش ضد الايزيديين وباقي المكونات من المسيحيين والتركمان والشبك جريمة ابادة جماعية وجرائم ضد الانسانية.. ونظرا لما افرزته هذه الجرائم من اضرار جسدية ونفسية واجتماعية ومادية على جميع الضحايا وخاصة النساء والاطفال.. وبغية معالجة هذه الاضرار والاثار السلبية المترتبة عليها ومن اجل منح الحقوق اللازمة للناجيات والمشمولين بأحكام هذا القانون وأعادة تأهيلهم ودمجهم في المجتمع وكجبر ضرر وتعويض لما لحق بهم وبالناجيات منهن على وجه الخصوص وحمايتهم وحماية مناطقهم.. فقد شرع هذا القانون".

من جانبه اكد الخبير القانوني طارق حرب ن اصدار قانون الناجيات الايزيديات لن يستغرق وقتا كثيرا ليصبح نافذا. 

وقال طارق حرب في تصريح خاص لـ PUKmedia، ان رئيس الجمهورية حريص على اصدار قانون الناجيات الايزيديات وسيصادق عليه بمجرد وصوله، مشيرا الى ان القانون سينشر بعد مصادقة رئيس الجمهورية، في الجريدة الرسمية (الوقائع العراقية) وحينها يعتبر نافذا وتطبق احكامه في جميع انحاء العراق.

وأضاف طارق حرب ان الضمان لتنفيذ القانون هو الوفرة المالية التي تتحقق في الموازنة لان اساس صرف الاموال يجب ان تكون هنالك اموال في الموازنة لدى الحكومة، لافتا الى انه يلاحظ ان هناك عزم واتجاه لتنفيذ القانون على الرغم من العسرة المالية الموجودة.

واشار الخبير القانوني طارق حرب الى ان تخصيص اموال التعويضات للناجيات الايزيديات لا يحتاج الى ادراجها في مشروع قانون الموازنة، موضحا ان الامر لا يحتاج الى ادراج في قانون الموازنة لان قانون الناجيات الايزيديات قانون ولا يحتاج لادراجه في قانون فهو قانون شأنه شأن قانون الموازنة. 

 

PUKmedia / خاص /  الانصات المركزي

صور خبرية
  • بافل طالباني يستقبل ديفيد بروانشتاين نائب المبعوث الخاص للولايات المتحدة الى سوريا

  • طفل يصلي التراويح في احد مساجد العراق

  • رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح يصدر مرسوما جمهوريا بإجراء الانتخابات

  • ازاحة الستار عن لوحة لشهداء منظمة الصقر الاحمر في خانقين

  • رئيس واعضاء المحكمة الدستورية يؤدون اليمين امام رئيس الجمهورية

  • رئيس الجمهورية يستقبل رئيس اقليم كوردستان في قصر السلام ببغداد

  • حظر التجوال الجزئي في مدينة دهوك ليلة الخميس 8 نيسان 2021

  • قوباد طالباني يضع حجر اساس اكبر معمل للسكر


                                           

هولندا تمنع تلقي لقاح "أسترازينيكا"


قررت هولندا، وبشكل رسمي، منع استخدام  لقاح "أسترازينيكا"، بعد حدوث مضاعات جانبية ، لاشخاص تقل اعمارهم عن 60 عاما.

واوضح بختيار بكر ممثل الاتحاد الوطني الكوردستاني في هولندا لـ
  الهجرة تقدم تسهيلات للأسر العراقية في سوريا
  الموت يغيب طبيبة اثر مضاعفات الاصابة بكورونا

                                           

الشاعر ابراهيم الحمد: أنا مع الجديد الذي يكون التراث أساسه


أبراهيم مصطفى الحمد شاعر وناقد، دخل عالم الكتابة والأدب منذ نعومة أظافره ومازال مستمرا في تقديم عطاءاته الأدبية، فهو حاصل على شهادة الدكتوراه في المجال الأدبي، له العديد من الأصدارات الأدبية والشعر...


  زهراء مبتورة الساق: عندما تقطعت قلوب الهندوس بخذلان الطب العراقي
  ريواز فائق: حماية حقوق المرأة يحتاج الى الكثير من النضال
                                           

الموصل.. امتعاض من تصميم اليونيسكو لاعادة اعمار الحدباء

اعرب اهالي مدينة الموصل، عن امتعاضهم من التصميم الذي كشفت عنه اليونيسكو لتصميم  بناء منارة الحدباء بجامع النوري الذي يقع في المدينة القديمة وسط الجانب الغربي من الموصل، اليونيسكو  اعلنت ع...


  ويسألونك عن الانفال.. ماذا يحدث بعد 33 عاما؟
  تقرير: 50% من النساء في 57 دولة محرومات من الاستقلالية الجسدية

كاريكاتیر