محتجون يتحدثون لـ PUKmedia عن مظاهرات بغداد


2/10/2019 19:33:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
محتجون يتحدثون لـ PUKmedia عن مظاهرات بغداد

انطلقت في العاصمة بغداد منذ يوم امس الاول مظاهرة شارك فيها اكثر من عشرة الاف شخص يطالبون بالخدمات وفرص العمل والقضاء على الفساد المستشري.

وشهدت المظاهرة حرق العشرات من اطارات العجلات و تكسير زجاج السيارات و قطع الطرق عن طريق حرق العجلاتوقد تصدت القوات الامنية للمتظاهرين باطلاق النار ورمي القنابل المسيلة للدموع  على جموع المتظاهرين ورشهم بالماء الحار  وكانت الحصيلة الاولى  3حالات وفاة و اكثر من 200 مصابين.

PUKmedia واكب المظاهرة والتقى عددا من المحتجين وبالاخص  فئة الشباب  ممن يحملون الشهادات العليا ويواجهون خيبة امل بعد وعود الحكومة الزائفة وان الاعتداء على حملة الشهادات العليا في بغداد يمثل صرخة بوجه الحكومه بعد 105 ايام من الاعتصامات و مؤكدين ان الاحتجاجات بوجه الحكومة سوف تستمر حتى تحقيق المطالب.

وقال احد المواطنين عبر PUKmedia "نسال السيد السستاني ان يتدخل لانقاذ العراق من هذا المازق الحالي بعد مرور عده اشهر على حكومة السيد عادل عبد المهدي دون مراعاة لحقوق المتقاعدين، مضيفا اننا نستغرب من صمت المرجعية الدينية حيال ما يجري في العراق وازاء التاييد المستمر للعملية السياسية!!".

من جانبه، عقب المواطن محمد عبد الكريم بالقول لـ PUKmedia: ان المواطن العراقي بلغ حالة من الياس ازاء التخبط الحكومي في توفير الحياة الكريمة من الخدمات و الوظائف و امور اخرى، مؤكدا ان الفشل في ادارة الدولة ادى بالمواطن العراقي الى الاحباط  والزج به في مظاهرات و احتجاجات شعبية تطالب بضرورة توفير ابسط مقومات الحياة اليومية وارتفاع نسبة البطالة الى اوج عظمتها .. وحملوا الحكومة العراقية والتي تضم كل الاطراف الحاكمة مسوؤلية وصول البلاد الى هذه الحالة وارتفاع نسبة الفقر لتصل الى اكثر من 65/ حسب تقارير حقوق الانسان الدولية . 

من جانبه قال المواطن حسين علاء لـ PUKmedia: ان السلطات تحاول تكميم افواه المتظاهرين و قمعهم وتتعدى على حقوق التظاهر وتحقيق المطالب وليس التظاهر فقط !! الذي يتيح حق التظاهر من خلال الممارسات القمعية ضد المتظاهرين. و اكد حسين. ان المتظاهرين طالبوا الحكومة العراقية باجراء اصلاحات جذرية للقضاء على تفشي الفساد في مؤسسات الدولة  واركانها .

مصطفى راضي ناشط مدني اكد لـ PUKmedia: منذ امس واليوم  خرج العشرات بل المئات من المتظاهرين  مطالبين الحكومكة العراقية بتحسين احوال المواطن العراقي والقضاء على الفساد الذي نخر جسد العراق الجريح من الشمال الى الوسط والجنوب وتحقيق العدالة الاجتماعية والقضاء على المحاصصة الحزبية والطائفية والقومية وبناء العراق الجديد الذي يعتمد على دستور يكتبه العراقيين ويصوت عليه الشعب العراقي.

 من جهته المواطن عبدالله فقد تحدث بالم ومرارة لـ PUKmedia: ان الجماهير العراقية وجدت ان هذه الحكومة لاتسعى لخدمة مصالح الشعب بل تسعى لتحقيق مصالحها الشخصية والحزبية.

 وقد رفع المشاركين بالمظاهرات شعارات رفضوا فيها (عمليات الترقيع والتدوير) مع وجوه الطبقة السياسية عقب كل انتخابات لم تسفر عن اي نتيجه تنقذ البلاد من محنتها.

لكي نحقق شعار الجيش والشرطة في خدمة الشعب، وليس لمكافحة الشعب علينا أن نؤمن بأن مهمة القوات الأمنية هي مطاردة الفاسدين والقتلة، والسعي إلى حماية أمن الناس، وليس مطاردة المتظاهرين ومحاصرة وسائل الإعلام. وأن واجبها الحقيقي هو حماية الناس، لا الدفاع عن المسؤولين.

 

PUKmedia/  محمد خالد النجــار / بغــداد 

صور خبرية
  • اجتماع المجلس القيادي يوم الخميس 27-2-2020

  • اعلان اول حالة كورونا في العراق

  • بدء اجتماع الرئاسات الثلاث مع الاطراف السياسية

  • احياء الذكرى الـ 32 لعمليات الانفال في منطقة جافايتي

  • اجتماع المجلس القيادي ليوم الخميس

  • اجتماع المجلس القيادي برئاسة بافل طالباني الرئيس المشترك للاتحاد الوطني

  • المجلس القيادي يصادق بالاجماع على النظام الداخلي للاتحاد الوطني

  • لاهور شيخ جنكي وبافل طالباني رئيسين مشتركين للاتحاد الوطني


                                           

سفارة العراق في طهران: لاداعي لذعر الجالية من كورونا


ذكرت السفارة العراقية في العاصمة الايرانية طهران، اليوم الخميس، بأن ايران اكدت أن فايروس كورونا تحت السيطرة.

وأضافت السفارة في بيان مقتضب تابعه PUKmedia...


  بريطانيا.. فنانون كورد يقيمون معرضا فنيا
  العراق يرفض عسكرة الفضاء الخارجي
                                           

عباس حسن: الرّواية هي الجنس الأكثر استيعاباً للتّحولات التّاريخيّة والإنسانيّة


في زيارته الأخيرة للأردن قادماً من فنلندا التي اختارها مهجراً له، أو اختارته لذلك، كان هذا اللّقاء معه.

•إطلالة على عباس داخل ...


  معتز حماد: فرشاة الفنان سلاح قادر أن يكتب تاريخياً
  ستار أمين: الافلام الوثائقية تنقل صور التجارب القديمة
                                           

لبناني يعثر على عائلته بعد 35 عاما في كركوك

 استطاع شاب لبناني إيجاد عائلة والده في محافظة كركوك في قصةٍ أشبه ما تكون بالهوليودية، وذلك بعد بحث استمر أكثر من 35 عاما.

بدأ...


  جبران خليل جبران رساما
  هل سيتكرر سيناريو القطيعة بين اربيل وبغداد؟

كاريكاتیر