خبير: لا حرب بين ايران وامريكا


15/5/2019 15:57:00
اطبع
مع صورة      بدون صورة
      
خبير: لا حرب بين ايران وامريكا

استبعد خبير في الشؤون السياسية والامنية، وجود حرب امريكية ايرانية، فيما دعا الجهات العراقية ذات العلاقة الى الاستعداد لحدوث اي طارئ.

وقال الدكتور واثق الهاشمي، الخبير في الشؤون السياسية والأمنية في تصريح خاص لـ PUKmedia، اليوم الاربعاء: ان التصريحات والتي هي سيدة الموقف، لا تشير الى وجود حرب بين ايران والاولايات المتحدة، مشيرا الى ان هنالك اطراف اخرى قد تستفيد من توتر الاوضاع في المنطقة ما حدث في انابيب النفط السعودية والسفن الاماراتية.

واشار الى تدخل تلك الاطراف تصب في نفس اتجاه ما حصل مع الامارات والسعودية، محذرا في حال حصول احداث مماثلة في العراق فان عواقبها ستكون وخيمة.

واشاف الهاشمي: ان على العراق ان يستعد لكل طارئ، لافتا الى ان جهات واطراف، او حتى جماعات مسلحة قد تحاول ضرب سفن او موانئ او خطوط النقل العراقية وبالتالي على العراق اتخاذ اجراءات مناسبة بهذا الاتجاه، مطالبا القوات الامنية بتشديد اجراءاتها وتفعيل المنظومة الاستخباراتية وتسيير طائرات مسيرة "درونات" لمراقبة الوضع الامني.

كما ودعا الخبير في الشؤون الامنية والسيتاسية، الى الاستعانة بالدول الصديقة لتزويد العراق بصور الاقمار الاصطناعية في سبيل مراقية خطوط نقل النفط والخطوط البحرية والموانئ والسفن، موضحا ان الوضع الامني لا يمكنه ان يعطل الحياة وخصوصا ان العراق لديه منفذ بحري واحد.

وكانت اللجنة المالية النيابية قد دعت خلال بيان وعلى لسان رئيسها هيثم الجبوري اليوم الاربعاء، وزارة النقل الاتحادية الى اتخاذ إجراءات احترازية بالتزامن مع تصاعد وتيرة النزاع بين طهران وواشنطن.

وبين الجبوري في بيان حصل PUKmedia على نسخة منه: أنه، "في الوقت الذي تواجه فيه الموانئ الخليجية مصيراً مجهولاً ينذر بالشؤم، وفي الوقت الذي وضعت فيه البلدان الواقعة في حوض الخليج العربي خططها البديلة تحسبا لوقوع ما لا يُحمد عقباه من جراء العمليات الحربية التي باتت وشيكة الوقوع، وتهدد المنطقة برمتها، نهيب بوزارة النقل الاسراع باتخاذ الاجراءات الاحترازية السريعة لحماية الموانئ العراقية وتأمين سلامة الأسطول البحري العراقي من السفن والبواخر التابع لشركتي النقل البحري والموانئ العراقية خشية تصاعد وتيرة النزاع في المنطقة".

وتابع أنه، "يتعين على الوزارة البحث عن الخطط البديلة في حال نشوب اي تصادم حربي لضمان استمرارية تدفق البضائع الضرورية عن طريق الموانئ البديلة، و نقلها برا لتأمين حركة التجارة العراقية وسلامتها ومرونتها".

وتصاعد التوتر في الأيام الأخيرة بين الولايات المتحدة وإيران على خلفية التحشيد الأميركي في المنطقة وتهديد إيران برد عنيف إن هي عرضت مصالح واشنطن في المنطقة للخطر.

من جانبها أكدت وزارة الخارجية الاتحادية، اليوم الاربعاء، استقرار الوضع الأمني في العراق، مشيرةً إلى أنها تنسق مع جميع الأطراف وتلتزم خطاب الحوار وإمكانية البناء على فرص التوازن.

اذ قال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في بيان تابعه PUKmedia : إن "وزارة الخارجية العراقية تنسق مع الأطراف كافة، وتلتزم خطاب الحوار وامكانية البناء على فرص التوازن في ضوء حاجة المنطقة لذلك".

وأضاف الصحاف: أن "الوضع الأمني في العراق مستقر للغاية، والعراق بلد يحترم شركاءه وأصدقاءه ويتبادل معهم المصالح المشتركة، ويؤكد على سيادته وحماية مصالحه في نفس الوقت".

 

PUKmedia هاميار علي

صور خبرية
  • من تظاهرات السودان

  • إحياء الذكرى السنوية الأولى لرحيل المناضل الشامخ عادل مراد

  • قوباد طالباني بعد المشاركة في مراسيم ذكرى رحيل المناضل الفقيد عادل مراد

  • إجتماع المجلس المركزي يوم الخميس

  • لعبة المحيبس في السليمانية لعبة رمضانية جديدة

  • تحضير عصير الزبيب الذي يشهد اقبالا خلال رمضان

  • اجتماع رئيس واعضاء المجلس البلدي بكركوك 1952

  • هكذا كانت حال العراق..أنسيتموه؟؟


                                           

شم أحمد.. مرشحة لبرلمان الاتحاد الاوروبي


رشحت فتاة كوردية، نفسها للحصول على مقعد في برلمان الاتحاد الاوروبي، ورقم ترشيحها هو 13.

وتقول، شم أحمد، كنت فتاة صغيرة عندما جئت من كوردستان إلى أوروبا، وكان عمري وقتها، أربع سنوات، الان بع...


  تكريم ثلاثة من اصدقاء الشعب الكوردي في سويسرا
  صحفي كوردي مرشح في الانتخابات البلدية بألمانيا
                                           

التشكيلية تارا خليل: احب التغير .. ولكن الواقعية الاقرب مني دائما


أعربت افنانة التشكيلية تارا خليل عبدالله، عن اسفها لعدم مد يد العون للفنون التشكيلية في كركوك، فيما اشارت الى تأثرها منذ البداية بالمدرسة الواقعية (الريالزمية) وكما تاثرت جدا بالفنانين العالميين وب...


  عثمان سواره: لدينا برنامج خاص لاعادة الامتيازات للبيشمركة
  الباحث طه سليمان: لم نعمل بالشكل المطلوب لتعريف الأنفال دوليا
                                           

داعشيات يمارسن الدعارة وأشبال الخلافة متسولون

نشرت مجلة (المجلة) اللبنانية تقريرا في عدد الصادر يوم الاثنين، حيث عنونت على غلافها "داعشيات يمارسن الدعارة وأشبال الخلافة متسولون".

  حقول الحنطة تحترق.. وتعويض المزارعين
  خفايا واسرار معركة قزلر


كاريكاتیر