اقتصاديون يدعون لاصدار عملة عراقية جديدة

تقاریر‌‌ 01:12 PM - 2021-06-24

اقتصاديون يدعون لاصدار عملية عراقية جديدة

دعا خبراء اقتصاديون الى اصدار عملة جديدة للعراق وربطها بسلة من العملات للحفاظ على استقرار سعر صرفه، دون الحاجة الى ازالة الاصفار من الدينار العراقي الحالي. 

وكان المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، اليوم الأحد، اكد ان البنك المركزي العراقي وضع مشروع حذف ثلاثة أصفار من العملة العراقية بغية اصلاح نظام المدفوعات النقدية، لافتا الى ان تنفيذ المشروع يحتاج الى شرطين، الاول الاستقرار السعري والنمو الاقتصادي العالمي والثاني الاستقرار المناسب في الحياة السياسية.

المحلل الاقتصادي مازن الاشيقر وفي حديث لـ PUKmedia، قال ان الفكرة هي ليست ازالة الاصفار من الدينار نريد اصدار عملة عراقية جديدة، ويمكن ان يكون الدينار الجديد يعادل 1000 دينار من الدينار الحالي او اكثر وهذا ليس شرطا ان يكون مرتبطا بحذف الاصفار. 

واضاف "يجب اصدار عملة جديدة للعراق تكون مرتبطة بسلة عملات كما الحال في عدة دول بمنطقة الشرق الاوسط، في الامارات مثلا تم ربط الدرهم بالدولار وسعره ثابت منذ نحو 20 سنة"، مبينا بأنهم اقترحوا ان يكون سعر الدينار الجديد يساوي 50 سنتا من الدولار، و25 بنسا من الجنيه الاستراليني، و25 سنتا من اليورو ويتم ربطه بسلة اليورو والاسترليني والدولار، وفي هذه الحالة كلما ارتفع سعر هذه العملات ارتفع سعر الدينار العراقي، ويتحول الدينار الى عملة صعبة، وجميع العقود الحكومية ستوقع بالدينار ولن يكون هناك حاجة الى مزاد العملة الذي يشهد فسادا وعمليات سرقة".

وشدد الاشيقر على انه من الضرورة اصدار عملية جديدة لايقاف الهدر والفساد، وليس ضروريا كم يكون سعره مقابل سعر الدينار الحالي، لكن المهم ان يكون مربوطا بسلة عملات، لافتا الى ان "تنفيذ هذه الفكرة صعبة اليوم لان هناك فساد، لكن حين يأتي شخص نزيه يدير البلاد فإنه بالامكان تنفيذها"، مؤكدا ان "اصدار الدينار الجديد والغاء مزار العملة ضربة للفاسدين وبالتالي من الصعوبة تنفيذ ذلك حاليا".

من جانبه قال الخبير الاقتصادي همام الشماع ان ازالة الاصفار لا تحقق فائدة اقتصادية، مشيرا الى ان الفائدة الوحيدة هي تقليل كمية الاوراق النقدية المتداولة.

وأضاف الشماع في حديث لـ PUKmedia، ان ازالة الاصفار لا يغير نظام سعر الصرف، لنفترض انه تم ازالة 3 أصفار من العملة الحالية فإن كل دينار ونصف يساوي دولارا واحدا بدلا من 1500 دينار تعادل دولارا واحدا، مشددا على انه لا مردود اقتصادي لازالة الاصفار فقط يحقق السهولة في التعاملات، واصفا من يطالبون بازالة الاصفار بالبطرانين، مبينا ان ازالة الاصفار يعني زيادة التكاليف على الدولة باصدار اوراق جديدة من العملة، ولا يحتاج الامر الى ذلك طالما ان الامور تسير طبيعية. 

PUKmedia / خاص 

شاهد المزيد

الأكثر قراءة

لتصلكم اخبارنا لحظة بلحظة

حملوا

تطبيق

The News In Your Pocket