الرئيسان المشتركان: تجاوز العراقيل للوصول الى اتفاق حاسم

ا.و.ك‌‌‌‌ 03:16 PM - 2021-02-20

الرئيسان المشتركان: تجاوز العراقيل للوصول الى اتفاق حاسم

استقبل الرئيسان المشتركان للاتحاد الوطني الكوردستاني، لاهور شيخ جنكي، وبافل طالباني، يوم السبت، بمدينة السليمانية، رئيس تحالف عراقيون سماحة السيد عمار الحكيم والوفد المرافق له.

وخلال اللقاء الذي حضره " شاناز ابراهيم احمد، رزكار علي، آسو مامند، سوران جمال طاهر، رزكار حاجي حمه" اعضاء المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكوردستاني، وفي ضوء المستجدات والمتغييرات السياسية في العراق واقليم كوردستان وسبل تطوير العلاقات التاريخية، تبادل الجانبان الافكار والرؤى وتسريع الخطوات لتجاوز الازمات والتخطيط ببرنامج مناسب مستقبلا.

وخلال اللقاء، اكد الرئيسان المشتركان للاتحاد الوطني الكوردستاني على اهمية مشاركة جميع الاطراف " الكورد، الشيعة، السنة، التي لها دور فاعل في العملية السياسية واصحاب مصالح حقيقية للتقدم بمسيرة الديمقراطية في البلاد.

الرئيسان المشتركان اشارا الى دور والموقف الوطني لسماحة السيد عمار الحكيم لمعالجة المشاكل والتقريب بين الآراء المتباينة. داعين الى المضي بجهوده لحل مشكلة الموازنة وضمان رواتب موظفي اقليم كوردستان على وجه الخصوص، والتي هي اولوية في الوقت الراهن لدى الاتحاد الوطني الكوردستاني.

في جانب اخر من اللقاء، جدد الرئيسان المشتركان رغبة الاتحاد الوطني الكوردستاني لاستمرار العلاقات والاخوة  من التحالفات الرئيسية وتشجيع الجميع للتنسيق والحوار الجدي كجزء من الدفاع عن الديمقراطية والفيدرالية في العراق بالاخذ بالاعتبار حماية وضمان حقوق شعب كوردستان، مشيرين الى دور الاتحاد الوطني الكوردستاني وخطواته مع الاطراف الكوردية والعراقية من اجل توفير اجواء الحوار البناء بين حكومتي الاقليم والاتحادية وتجاوز العراقيل للوصول الى اتفاق حاسم ضمن اطار الدستور.

الرئيسان اكد ايضا على ضرورة الحوار بتوفير ارضية متينة للثقة مع البعض لتجاوز المصالح الشخصية والصراعات السياسية، ولكي لايصبح قوت ومعيشة المواطنين، قربانا لتلك الصراعات.

من جانبه اشار سماحة السيد عمار الحكيم، الى العلاقات التاريخية والمتينة، مع الاتحاد الوطني الكوردستاني، والتي وضع اسسها شهيد المحراب وفقيد الامة الرئيس مام جلال، بخطوات كبيرة ومهمة، داعيا الى المضي بتلك العلاقات مشيدا بدور واهمية دور رئاسة الاتحاد الوطني الكوردستاني في هذه المرحلة الحساسة من اجل منع عدم السماح بتفاقم المشاكل وحسم الخلافات وتقريب الرؤى والآراء

 

 

PUKmedia خاص

 

شاهد المزيد

الأكثر قراءة

لتصلكم اخبارنا لحظة بلحظة

حملوا

تطبيق

The News In Your Pocket