بغداد وواشنطن تتفقان على تقليص الوحدات الامريكية في اربيل

العراق 02:39 PM - 2021-09-17

اعلنت قيادة العمليات المشتركة عن اتفاق أمني لتقليص الوحدات القتالية والقدرات الأمريكية من القواعد العسكرية في عين الأسد وأربيل خلال أيلول الجاري.
وجاء في بيان للقيادة اليوم الجمعة انه "تم عقد اجتماع بين اللجنة الفنية العسكرية العراقية برئاسة نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن عبد الأمير الشمري ونظيرتها الامريكية برئاسة قائد قوات عمليات العزم الصلب في العراق اللواء جون برينان، في إطار المحادثات الأمنية الفنية التي تم الاتفاق عليها في الحوار الاستراتيجي العراقي - الامريكي وخطة الانتقال إلى دور غير قتالي لقوات التحالف الدولي العاملة في العراق بموجب مخرجات الاجتماع الذي عقد في ٢٢ تموز ٢٠٢١ ".
وأضاف أن "الطرفين اتفقا على تقليص الوحدات القتالية والقدرات الأمريكية من القواعد العسكرية في عين الأسد وأربيل على أن يكتمل بحلول نهاية شهر أيلول الجاري"، مشيرا الى انه "تم تخفيض مستوى قيادة التحالف الدولي من مقر بقيادة ضابط برتبة فريق إلى مقر أصغر بقيادة ضابط برتبة لواء لأغراض الإدارة والدعم والتجهيز وتبادل المعلومات الاستخبارية والمشورة".  
وأشار إلى أن "الطرفين جددا التأكيد بأن وجود القوات الأمريكية وقوات التحالف الدولي هو بدعوة من العراق ويعتمد على توفير الحماية من الحكومة العراقية وفقاً للقوانين والأعراف الدولية وبما يتوافق مع السيادة العراقية، كما اتفق الجانبان على عقد جلسات منتظمة لاستكمال مناقشة الخطوات المتبقية لتأمين الانتقال إلى دور غير قتالي لقوات التحالف الدولي بحلول الوقت المحدد لها نهاية هذا العام".
من جانبه اكد الخبير الاستراتيجي احمد الشريفي ان القرار لن يكون له تداعيات سلبية على أمن اربيل واقليم كوردستان.
وقال الشريفي في حديث لـ PUKmedia، اليوم الجمعة، ان "التقليص يأتي في اطار التسوية الاقليمية التي تقوم على اساس الاستعاضة عن الاسناد المباشر من التحالف الدولي باتجاه تفعيل دور الترويكا الثلاثية اي التعاون الثلاثي بين العراق والاردن ومصر كضمان لأمن الطاقة فضلا عن المصالحة التي تمت بين السعودية وايران والتي ستدفع المنطقة الى المزيد من التهدئة".
واضاف "في تقديري فإن المنطقة ستكون اكثر هدوءا تأسيسا على التسوية الاقليمية والتي من الواضح انها قُبلت واخذت مداها في التطبيق".
وتابع الدكتور الشريفي ان "الفصائل المسلحة جزء لا يتجزأ من هذه اللعبة السياسية وبالتالي اذا جاءت توجيهات من ايران فهي ملزمة لهم بشكل أو آخر، ومنها ما يتعلق بايقاف الهجمات على اربيل او قاعدة عين الاسد، فهذه الفصائل جزء لا يتجزأ من وسائل وادوات ادارة الصراع الاقليمي". 

PUKmedia / خاص 

شاهد المزيد

الأكثر قراءة

لتصلكم اخبارنا لحظة بلحظة

حملوا

تطبيق

The News In Your Pocket