بافل طالباني: ما صدر من قرارات كان للاصلاح والمصلحة العامة

أ.و.ك 06:40 PM - 2021-08-05

اجتمع الرئيس المشترك للاتحاد الوطني الكوردستاني بافل طالباني ونائب رئيس الحكومة قوباد طالباني اليوم الخميس 5/8/2021 مع عدد من رؤساء العشائر وشخصيات اجتماعية.
وثمن بافل طالباني خلال الاجتماع، دور رؤساء العشائر والشخصيات الاجتماعية في المجتمع الكوردي، معلنا في الوقت نفسه، ان الاتحاد الوطني الكوردستاني ينظر باحترام كبير الى تاريخ ونضال وتضحيات العشائر في كوردستان وكانوا محرك الثورة وطلائع الفداء من اجل كوردستان واتحاد مام. لن ننسى التاريخ المضيئ للعشائر وان الاتحاد الوطني هو حزبكم.
وحضر الاجتماع، كل من اعضاء الهيئة العاملة في المكتب السياسي للاتحاد الوطني رزكار علي ودرباز كوسرت رسول وشاناز ابراهيم احمد واعضاء في المكتب السياسي ضم سعدي احمد بيره واسو مامند والدكتور سوران جمال طاهر وامين بابه شيخ وعدد ملفت من الاعضاء القياديين.
وقال الرئيس المشترك، ان ما صدر من قرارات كان من اجل الاصلاح والمصلحة العامة وان اهالي حدود السليمانية الاعزاء واقليم كوردستان المستفيد الاول. التغييرات ستستمر ونريد توفير ارضية مناسبة لشعبنا وتقديم خدمات اكبر وان لا يكون هناك احد فوق القانون وان يشعر الجميع بالامن والاستقرار، مضيفا، ان حماية المصالح القومية والوطنية واجبنا وان تامين حياة مستحقة للمواطنين في مقدمة اعمالنا.
واشار بافل طالباني لرؤساء العشائر الى انه مثلما كنتم في السابق متعاونين وداعمين للاتحاد الوطني، ادعوكم الى التعاون بنفس الروح وان نخطوا معا خطوات نحو النجاح.
واكد للحضور، انهم لن يقبلوا من احد بالعمل من اجل المصلحة الشخصية.
من جانبهم، قال رؤساء العشائر والشخصيات الاجتماعية خلال الاجتماع، "كنا في السابق الداعم للاتحاد الوطني وللرئيس مام جلال وسنكون كذلك في المستقبل". "ندعو الى ان يستمر الاتحاد الوطني كما كان بروحية مام جلال في النضال ومن اجل الشعب". "ندعمكم في عملية الاصلاح وان نخطو معا خطوات نحو حياة امنة وان نحافظ على القيم الكوردية العليا". 

PUKmedia 

شاهد المزيد

الأكثر قراءة

لتصلكم اخبارنا لحظة بلحظة

حملوا

تطبيق

The News In Your Pocket